Accessibility links

Breaking News

أردوغان: أميركا وتركيا مستعدتان لإخراج داعش من عاصمته الرقة


متابعة خالد الغالي:

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء، 7 أيلول/سبتمبر، أن تركيا والولايات المتحدة الأميركية مستعدتان للعمل معا لإلحاق الهزيمة بتنظيم داعش وإخراجه من معقله في مدينة الرقة السورية.

وأوضح أردوغان أنه اتفق على هامش قمة العشرين في العاصمة الصينية بيجينغ مع الرئيس الأميركي باراك أوباما على "القيام بما هو ضروري"، لضمان تنفيذ ذلك، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال أردوغان "الرقة هي أهم معقل لداعش (...) أوباما يريد أن نفعل شيئا معا ولا سيما بالنسبة للرقة. قلت له إنه لا توجد مشكلة من جانبنا".

اقرأ أيضاً:

اليونيسيف: نحو 50 مليون طفل في العالم “اقتلعوا من جذورهم”

الحكومة التونسية تطلب من القضاء العسكري حظر “حزب التحرير” الإسلامي

وبدورها كتبت وكالة رويترز للأنباء، نقلا عن أردوغان، أن أوباما طرح فكرة عمل مشترك مع تركيا للسيطرة على مدينة الرقة السورية، وأن تركيا لم تعترض على ذلك.

وأكد أردوغان أن الجيش التركي مستعد للمشاركة في أي هجوم على مدينة الرقة، موضحا أن على الخبراء العسكريين الأميركيين والأتراك الجلوس على طاولة الحوار للتباحث في الموضوع.

وصرح "قلت (لأوباما) إن عسكريينا يجب أن يجلسوا معا ويناقشوا من ثم يتم القيام بما هو ضروري".

واعتبر أردوغان أن المباحثات هي التي ستحدد ما يمكن فعله، من دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن صحيفة "حريت" التركية.

وتشن تركيا، منذ آب/أغسطس، عملية عسكرية في شمال سورية من أجل إبعاد تنظيم داعش عن حدودها.

ويستولي داعش على مدينة الرقة منذ سنة 2013، وأعلنها عاصمة في العام التالي.

*الصورة: الرئيسان باراك أوباما ورجب طيب أردوغان في لقاء سابق/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG