Accessibility links

Breaking News

أكثر من 130 جثة قبالة سواحل مصر


متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلنت وزارة الصحة المصرية الجمعة، 23 أيلول/سبتمبر، انتشال 133 جثة بسبب غرق زورق صيد كان ينقل قرابة 450 مهاجراً الأربعاء في البحر الأبيض المتوسط، على بعد 12 كم قبالة مدينة رشيد، على الساحل الشمالي لمصر.

وقد تم إنقاذ 163 شخصاً في موقع غرق المركب (قبالة مدينة رشيد) وهو نقطة انطلاق رحلات المهاجرين باتجاه أوروبا، والتي يتزايد إقبالهم عليها.

وكان مصدر رسمي مصري قد أعلن لوكالة رويترز أن عدد الغرقى قد وصل إلى 162.

وكان الزورق عند غرقه يحمل قرابة 450 شخصاً من الجنسية المصرية والسورية، إضافة إلى أفارقة من جنسيات عدة، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأعلن مسؤول في النيابة العامة التابعة لمدينة رشيد عن توقيف أربعة مصريين يشتبه بأنهم مهربون وكانوا بين الناجين الـ163. وقد اتهموا رسمياً بـ"تهريب البشر" و"القتل غير العمد".

وقالت المفوضية العليا للأمم المتحدة للاجئين الجمعة إنّه "منذ بداية العام 2016 حتى الآن، تم توقيف أكثر من 4600 أجنبي، غالبيتهم من السودانيين والصوماليين والأريتريين والأثيوبيين لمحاولتهم الهجرة غير القانونية من الساحل الشمالي لمصر، أي أكثر من 28 في المئة ممن تم توقيفهم في العام 2015 بكامله".

وتحولت السواحل المصرية منذ عدة أشهر، إضافة إلى السواحل الليبية، إلى نقطة انطلاق لعدد متزايد من المهاجرين بشكل غير قانوني، مستعدين لدفع مبالغ طائلة من أجل الوصول إلى أوروبا.

يجدر بالذكر أنه تم إنقاذ مئات المهاجرين على متن مراكب متهالكة منذ بداية الربيع أو اعتراض مراكبهم من قبل خفر السواحل المصري.

*الصورة: انتشال جثث المهاجرين غير الشرعيين في مصر/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG