Accessibility links

Breaking News

البابا يدخل على خط الأزمة السورية


متابعة علي قيس:

دعا البابا فرنسيس الأربعاء، 12 تشرين الأول/ أكتوبر، إلى "وقف إطلاق نار فوري في سورية، يستمر على الأقل للوقت اللازم لإجلاء المدنيين ضحايا عمليات القصف".

وقال البابا في اللقاء الأسبوعي في ساحة القديس بطرس "أجدد دعوتي بشكل ملح، وأناشد بكل قوتي المسؤولين، ليتم التوصل إلى وقف إطلاق نار فوري يفرض ويحترم، على الأقل للوقت اللازم لإفساح المجال أمام إجلاء المدنيين، وفي المقام الأول الأطفال العالقين تحت قصف دموي".

وأكد البابا أمام الآلاف من الحاضرين "قربه من كل ضحايا النزاع غير الإنساني في سورية"، مشيرا إلى أن من يقومون بعمليات القصف "يجب أن يحاسبوا أمام الله".

في هذه الأثناء، أفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية بـ"مقتل سبعة مدنيين على الأقل جراء قصف مدفعي لقوات النظام السوري وغارات على حي الفردوس شرق حلب".

ولم يعرف إذا كانت الطائرات التي نفذت الغارات سورية أو روسية.

وبحسب المرصد، فإن عدد القتلى مرشح للزيادة، لوجود جرحى في حالات خطرة ومفقودين ما زالوا تحت أنقاض الدمار الذي خلّفه القصف.

*الصورة: البابا فرنسيس /وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG