Accessibility links

Breaking News

الجزائر تساند خطاب بان كي مون.. والمغرب يتظاهر ضده


متابعة إلسي مِلكونيان:

أثارت كلمة في خطاب أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون أثناء زيارته لمخيمات اللاجئين الصحراويين في جنوب الجزائر في 5 آذار/مارس الجاري حفيظة غالبية الشعب المغربي، بينما حظى الخطاب بدعم جزائري.

وأثير الجدل عندما استخدم بان كي مون كلمة "احتلال" ليصف التوجهات المغربية من قضية الصحراء. وذهب إلى أبعد من ذلك حيث طالب بضرورة البدء "بمذكرة انفصال" عن المغرب.

وهددت الحكومة المغربية الثلاثاء، 15 آذار/مارس، بالانسحاب من بعثات حفظ السلام للأمم المتحدة بعد ما وصفته بتصريحات "غير مقبولة" من المسؤول الأممي حول الصحراء الغربية.

وشهدت الرباط مسيرة شعبية حاشدة يوم الأحد، 13 آذار/مارس، تعبيراً عن الاستياء من مضمون الخطاب.

وأوضح بان كي مون أن كلمة "احتلال" التي وردت في خطابه فسرت بشكل خاطئ، وأكد أن ما قاله ليس سوى رد فعل على "الأوضاع الإنسانية المزرية" التي يمر بها اللاجئون الصحراوين داخل مخيمات اللجوء، حسب وكالة رويترز للأنباء.

واعتبر رئيس الوزراء المغربي عبد الإله بن كيران أن استخدام هذه الكلمة لا يعتمد على أي "أساس سياسي أو قانوني، ويعتبر استحضارها في هذه الحالة مخالفا للقانون الدولي وللأعراف المعمول بها".

موقف الإعلام وتأجيج الكراهية

من جانبها، عبّرت وسائل إعلام جزائرية عن مساندتها لما جاء في خطاب الأمين العام للأمم المتحدة الذي حمل في مضامينه موقف الجزائر من قضية النزاع. وكانت الجزائر قد ساندت جبهة البوليساريو، وهي حركة تنادي باستقلال المنطقة الصحراوية، ودعمت مطالبها طوال 40 عاماً.

وقالت جريدة الشروق الجزائرية إنّ زيارة الأمين العام ستساعد الصحراويين "في اتجاه المقاومة والتمسك بالحق المشروع في الاستقلال"، وسط "رفض المغرب الامتثال لقرارات الشرعية الدولية والعمل في إطارها".

كما قالت وكالة صحراء برس إنّه يتوجب على المغرب إجراء محادثات مع البوليساريو و"تغيير موقفها الذي يعتبر الصحراء الغربية جزءاً من المغرب". وجاء ذلك تأكيداً لتصريحات محمد ولد السالك وزير الشؤون الخارجية الصحراوية الذي أفاد بأن رفض المغرب لتوقيع مذكرة تقرير المصير "هو السبب وراء عزلة المغرب".

وبالمقابل، انتقد الإعلام المغربي الموقف الجزائري وتصريحات وزير خارجيته رمطان لعمامرة عندما قال في لقاء تلفزيوني إنّ إسبانيا هي "القوة التي تسير الصحراء" وهذه الصفة لا يتمتع بها المغرب، حسب وكالة هس برس المغربية.

كما وصف موقع مراكش اللآن مسيرة المغرب بمسيرة القرن وبأنها "أكبر مسيرة في العالم ضد الانحرافات الخارجة عن التمثيل الحقيقي لبان كي مون أمين عام الأمم المتحدة" وفقاً لتحليل محمد الغالي أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض.

*الصورة: من المظاهرة ضد خطاب بان كي مون في المغرب/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG