Accessibility links

Breaking News

الخارجية العراقية تعبر عن انزعاجها من تصريحات سعودية


متابعة إلسي مِلكونيان:

أعربت وزارة الخارجية العراقية الجمعة، 22 تموز/يوليو، عن انزعاجها من مواقف وتصريحات سعودية.

وبيّن المتحدث الرسمي أحمد جمال في بيان نشر على موقع الوزارة "رفض العراق القاطع وانزعاجه من التصريحات الصادرة عن الخارجية السعودية وسفارتها في العراق بسبب تدخلها في الشأن العراقي".

يأتي هذا عقب لقاء جمع بين وزير الخارجية العراقي، ابراهيم الجعفري، ونظيره وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، وسفير السعودية لدى العراق، ثامر السبهان، على هامش الاجتماع الوزاري لدول التحالف الدولي ضد الإرهاب في واشنطن.

وأكد البيان "حرص العراق على بناء علاقات أخوية حقيقية مع المملكة العربية السعودية".

وكانت الخارجية العراقية قد أعلنت في 17 حزيران/يونيو، قيامها باستدعاء سفير السعودية في بغداد وأبلغته بضرورة التزامه بـ "الأعراف والمواثيق الدولية الخاصة بتعامل السفراء مع وسائل الاعلام وإطلاق التصريحات للرأي العام ، من خلال عدم تدخله بالشؤون الداخلية للبلد بالدرجة الأساس، والعمل على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، خصوصاً وأن العراق يمر بمرحلة استثنائية في حربه ضد الإرهاب".

كما شددت الوزارة في بيانها على أن العراق لن يسمح لأي دبلوماسي أن يساهم في تأجيج الخطاب الطائفي وأن الوزارة ستقوم باتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من ذلك، وفق اتفاقية فيينا للعلاقات الثنائية، بحسب البيان.

ويأتي ذلك بعد تصريحات أدلى بها السبهان لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية يشير فيها إلى حاجة سفارة بلاده في العراق إلى الحماية بعد تهديدات تلقتها، قائلا "طلبت من حكومة بغداد عربات مصفحة ولكن السفارة لم تستلم شيئاً منذ أكثر من ستة أشهر".

يذكر أن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الجارين ظلت مقطوعة لـ25 سنة منذ غزو العراق للكويت سنة 1990.

الصورة: وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري يتسلم أوراق اعتماد السفير السعودي ثامر السبهان/ وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG