Accessibility links

Breaking News

السعودية: اعتراض صاروخ للحوثيين وإحباط هجمات لداعش


متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلنت السعودية أنها ردت اعتداءات هددت أمنها في الداخل ومن الخارج خلال الـ48 ساعة الماضية.

وأعلنت قيادة التحالف بقيادة السعودية مساء الإثنين، 19 أيلول/سبتمبر، أن "قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت صاروخا بالستياً أطلقته الميليشيات الحوثية باتجاه مدينة خميس مشيط ودمرته من دون أضرار".

وأدت عمليات القصف وإطلاق النار عبر الحدود، إلى مقتل أكثر من 100 شخص معظمهم من العسكريين، في مناطق جنوب السعودية.

اقرأ أيضاً:

العراق: اغتصاب طفلة في الخامسة وطفل على حافة الموت بسبب زوجة أبيه

مجزرة بحق قافلة مساعدات… وتبادل اتهامات حول المسؤولية عنها

ورداً على هذا، شن طيران التحالف حوالي 10 غارات الثلاثاء على المدينة القديمة في صنعاء، الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، واستهدف مقر الأمن القومي في المدينة القديمة للمرة الأولى منذ بدء عملياته في اليمن في آذار/مارس 2015 (معتبراً المقر موقعاً لإطلاق الصاروخ)، ما أدى إلى تضرر المنازل المجاورة للمقر.

تفكيك خلايا إرهابية

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية الإثنين أيضا عن تفكيك ثلاث خلايا قالت أنها مرتبطة بتنظيم داعش وتوقيف 17 شخصاً، كانوا يخططون لهجمات تستهدف رجال دين وأمن ومنشآت أمنية واقتصادية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن متحدث أمني باسم الوزارة عن قيام السلطات بـ "إحباط عمليات إرهابية كلفت بتنفيذها شبكة مكونة من ثلاث خلايا عنقودية ترتبط بتنظيم داعش الإرهابي وتستهدف مواطنين وعلماء ورجال أمن ومنشآت أمنية وعسكرية واقتصادية في مواقع مختلفة".

وكانت هذه العمليات تستهدف أحد المنتسبين لوزارة الدفاع في الرياض وطلابا متدربين بالأمن العام، وتخطط لعملية انتحارية في محافظة الإحساء بعدما قام الانتحاري المفترض برصد مواقع دينية وعسكرية، إضافة إلى تسليم حزامين ناسفين في محافظة القويعية، حسب وكالة الصحافة الفرنسية نقلاً عن الداخلية السعودية.

وضبطت السلطات أنواعاً مختلفة من الأسلحة، منها عبوات ناسفة شديدة الانفجار وأحزمة ناسفة وأسلحة آلية وكواتم للصوت، إضافة إلى مبلغ مالي يقدر بأكثر من 600 ألف ريال (نحو 160 ألف دولار).

وأوضحت التحقيقات أن الموقوفين هم 13 رجلا سعوديا وثلاثة رجال من جنسيات عربية هم مصري وفلسطيني ويمني، إضافة إلى امرأة سعودية واحدة. وكان بعض الموقوفين ضالعين في هجمات وقعت خلال الأشهر الماضية.

كما أظهرت التحقيقات أيضاً "تورط هذه الشبكة" في عمليات منها "إيواء منفذي عملية تفجير مسجد الإمام الرضا" في الإحساء شرق البلاد الذي وقع في 29 كانون الثاني/يناير الماضي، عندما قام انتحاري بتفجير نفسه، مما أدى إلى مقتل أربعة من المشاركين في صلاة الجمعة.

الصورة: عناصر من الشرطة السعودية/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG