Accessibility links

Breaking News

الكشف عن سبب إيقاف خدمة فيسبوك المجانية في مصر


متابعة إلسي مِلكونيان:

كشف تقرير لوكالة رويترز أن إيقاف خدمة فيسبوك المجانية في مصر كان بسبب رفض الشركة تمكين الحكومة المصرية من مراقبة حسابات المستخدمين.

وكانت شركة فيسبوك أطلقت خدمة Free Basics (أساسيات مجانية) بالتعاون مع شركة اتصالات مصر، وتتيح هذه الخدمة للمشتركين إمكانية فتح حساب في فيسبوك ومواقع أخرى مثل اليوم السابع وبي بي سي وياللاكورة وجول ومصرواي، دون مقابل.

ولكن الخدمة تم إيقافها نهاية العام 2015، وذلك بعد شهرين من انطلاقها. وكانت فيسبوك، حينها، قد أعربت عن أسفها لإيقاف الخدمة وأملها أن تعود إلى أكثر من ثلاثة ملايين مستخدم في مصر، منهم مليون لم يكن لديهم وسيلة للوصول إلى الإنترنت إلا عبر هذه الخدمة المجانية.

ونقلت رويترز عن مصدرين مطلعين على المحادثات بين الحكومة المصرية وشركة فيسبوك، أن الأخيرة رفضت طلباً لتمكين الحكومة من إخضاع الخدمة للمراقبة، ولم يذكرا تفاصيل أكثر حول الطلب المصري.

ورفض متحدث باسم فيسبوك التعليق على التقرير.

نفي مصري

من جهتها، رفضت الحكومة المصرية هذا التقرير وأوضحت أن الاتفاق مع شركة فيسبوك كان لمدة شهرين فقط، وتم تعليق الخدمة بعد ذلك، دون أن تستهدف مراقبة المستخدمين.

كما أوضح محمد حنفي، المتحدث باسم وزارة الاتصالات المصرية، أن لتعليق الخدمة أسباباً أخرى حيث "عرض على الشركة تقديم خدمة مجانية للعملاء، ورأت الجهة الوطنية المنظمة لقطاع الاتصالات أن الخدمة تضر بالشركات وبمنافسيها".

ومصر ليست الوحيدة فقد قامت الهند في شباط/فبراير 2016، بإصدار تشريع يحضر العديد من خدمات الإنترنت المجاني، ومنها خدمة فيسبوك، بعد نقاش دام لشهرين حول خرق معايير الحيادية والمساواة في استعمال الإنترنت، حيث تمنح هذه الخدمات المجانية حرية الوصول إلى مواقع معينة دون غيرها، وهو ما رفضه العديد من الناشطين حول العالم.

الصورة: حساب على الفيسبوك/Shutterstock

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG