Accessibility links

Breaking News

الكويت توصي مواطنيها بالتحقق من أجهزتهم المحمولة قبل السفر إلى أميركا


متابعة إلسي مِلكونيان:

قالت وسائل إعلام كويتية السبت، 3 أيلول/سبتمبر، إن سفارة الكويت في الولايات المتحدة نصحت مواطنيها التأكد من أن أجهزتهم المحمولة لا تحتوي على مواد أو صور "ذات طبيعة متطرفة أو متعلقة بمناطق الصراعات أو الجماعات الارهابية أو مقاطع العنف بكل أشكاله".

وأصدرت السفارة الكويتية بياناً نقلته وكالة الأنباء الكويتية (كونا) الجمعة، 2 أيلول/سبتمبر، تقول فيه إن ذلك يأتي "حرصاً على عدم تعرض المواطنين والطلبة للاستجواب من قبل السلطات الأميركية في المطارات وإمكانية اتخاذ إجراءات بحقهم قد تصل إلى إلغاء تأشيرة الدخول وبالتالي منعهم من دخول الأراضي الأميركية".

وأضاف البيان أن السلطات في المطارات قد تقوم في بعض الحالات بالاطلاع على محتويات الهواتف النقالة أو الأجهزة الذكية والمحمولة.

يأتي هذا بعد أن مُنع ثلاثة رجال أعمال كويتيين من دخول الولايات المتحدة في تموز/يوليو 2016. وتم ذلك بعد أن خضعوا للاستجواب لمدة 21 ساعة في مطار لوس أنجلوس وجرى فحص هواتفهم قبل رفض دخولهم، حسب وكالة رويترز للأنباء.

وتعتبر الكويت حليفاً وثيقاً للولايات المتحدة وعضوا في تحالف دولي تقوده واشنطن لمحاربة تنظيم داعش في سورية.

موقف إماراتي مشابه

سبق هذه الواقعة توقيف الشرطة الأميركية لمواطن إماراتي في ولاية أوهايو في 2 تموز/يوليو. كان الإماراتي أحمد علي يجلس في صالة فندق وبعد أن شرع باستخدام هاتفه المحمول، وهو يرتدي اللباس التقليدي الإماراتي، سارعت إحدى موظفات الفندق إلى إبلاغ الشرطة عن رؤيتها لأحد عناصر داعش. حاصرت الشرطة الرجل أمام الفندق وقيدته قبل أن تفك قيده بعد تأكدها من عدم مصداقية التبليغ، لكنه سقط مغشياً عليه.

وبعد هذا الحادث، طلبت الإمارات من مواطنيها الرجال عدم ارتداء الجلباب الأبيض وغطاء الرأس التقليدي عند السفر إلى الخارج.

الصورة: كويتيون يقفون قرب إحدى الطائرات التابعة للخطوط الجوية الكويتية/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG