Accessibility links

Breaking News

المعلم: الأسد خط أحمر... والمعارضة ترد


متابعة خالد الغالي:

اعتبر وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، أن النقاش حول مصير الرئيس السوري بشار الأسد هو "خط أحمر".

وتأتي تصريحات المعلم قبل يومين فقط على بدء جولة جديدة من محادثات السلام في جنيف بين الحكومة والمعارضة السورية، وفي ظل اتفاق لوقف الأعمال العدائية، ما يزال ساري المفعول منذ أسبوعين.

وقال المعلم، في مؤتمر صحفي في دمشق "نحن لن نحاور أحدا يتحدث عن مقام الرئاسة"، كما نقلت وكالة رويترز.

ونصح الوزير السوري المعارضة بعدم القدوم إلى جنيف، إذا كانت عازمة على مناقشة دور بشار الأسد في المرحلة المقبلة.

وردت المعارضة السورية، في المقابل، بالقول إن وليد المعلم أوقف محادثات السلام قبل أن تبدأ، بسبب تصريحاته الأخيرة.

وقال منذر ماخوس المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات، في تصريحات صحافية، نقلتها رويترز، "أعتقد أنه يضع مسامير في نعش جنيف وهذا واضح... المعلم يوقف جنيف قبل أن يبدأ".

وكان المعلم قد قال في تصريحاته "نحن لن نحاور أحداً يتحدث عن مقام الرئاسة. وبشار الأسد خط أحمر، وهو ملك للشعب السوري. وإذا استمروا في هذا النهج، لا داعي لقدومهم إلى جنيف"، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

ويمثل الخلاف حول دور الأسد في المرحلة المقبلة نقطة حاسمة في الصراع بين المعارضة والنظام السوري. وتصر المعارضة على ضرورة تنحي الأسد وتدعم موقفها دول عديدة منها السعودية.

* الصورة: وزير الخارجية السوري وليد المعلم/ وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG