Accessibility links

Breaking News

الهدنة السورية تبدأ اليوم وسط مخاوف من فشلها


متابعة خالد الغالي:

يتوقع أن تدخل هدنة مؤقتة بين فصائل المعارضة السورية ونظام الرئيس بشار الأسد حيز التطبيق، مع منتصف الليل، وسط تخوفات واضحة من سقوط اتفاق "وقف الأعمال العدائية".

وأعلنت فصائل المعارضة المسلحة، الجمعة، أنها ستحترم هدنة مؤقتة مدتها أسبوعان، مطالبة النظام وحلفاءه بالالتزام بها أيضاً.

ولا تشمل الهدنة المؤقتة الفصائل المصنفة إرهابياً، مثل تنظيم داعش وجبهة النصرة.

وقالت المعارضة السورية في بيان نقلته وكالة رويترز "أكدت الهيئة العليا للمفاوضات موافقة فصائل الجيش الحر والمعارضة المسلحة على الالتزام بهدنة مؤقتة تبدأ في تمام الساعة (00:00) من صباح يوم السبت... وتستمر مدة أسبوعين".

وطالبت المعارضة بـ"ضرورة عدم استغلال النظام وحلفائه نصوص المسودة المقترحة للاستمرار في العمليات العدائية ضد فصائل المعارضة تحت ذريعة محاربة الإرهاب".

ورغم إعلان مختلف أطراف الأزمة السورية عزمها الالتزام باتفاق "وقف الأعمال العدائية"، إلا أن هناك شكوكاً وتخوفات من عدم قدرته على الصمود.

وأوضحت دمشق أنها ستواصل الحرب على تنظيم داعش وجبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة. وهو الموقف الذي أكده أيضاً الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بالقول إن ضرب هذين التنظيمين سيستمر "بلا هوادة".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن بوتين عزمه مواصلة عمليات القصف.

وتخشى المعارضة السورية من أن تستغل دمشق وموسكو ذريعة الحرب على التنظيمين الإرهابيين لاستهداف مقاتليها بحجة أنهم "جهاديون".

في المقابل، هددت دمشق أن الاتفاق قد يفشل إذا استغل مقاتلو المعارضة المسلحة الهدنة للتزود بالسلاح.

وتؤكد أطراف الصراع والدول الراعية للاتفاق على ضرورة الوصول إلى تسوية سلمية للنزاع في سورية، إلا أن القتال استمر حتى ساعات قليلة قبل دخول الهدنة حيز التطبيق.

ودفع استمرار عمليات القتال المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى القول إن بلاده "قلقة جدا" حيال صمود وقف إطلاق النار في سورية.

من جهتها، حثت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية أطراف الأزمة السورية على تفادي تصرفات تهدد الهدنة.

واستمر القتال في معظم أنحاء غرب سورية مع أنباء عن ضربات جوية مكثفة استهدفت مناطق يسيطر عليها مقاتلو معارضة شرقي العاصمة دمشق، حسب وكالة رويترز.

* الصورة: رغم مرور خمس سنوات على الأزمة السورية، ما يزال القتال مستمراً بين فصائل المعارضة والنظام السوري/رويترز

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG