Accessibility links

Breaking News

بعد انتهاء هجوم داعش على كركوك... "مجهولون" يطالبون بترحيل النازحين


بقلم علي قيس:

كشف رئيس المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك برهان مزهر العاصي، الإثنين، 24 تشرين الأول/أكتوبر، أن "جهات مجهولة باستخدام مكبرات الصوت طالبت بترحيل النازحين من مناطق غرب المحافظة وشرقها، إثر الهجوم الذي قام به عناصر داعش الجمعة"، مؤكدا في حديث لموقع (إرفع صوتك)، إصدار محافظ كركوك، نجم الدين كريم، أمرا بعدم التعرض للنازحين.

وتابع العاصي "كنا نتمنى ألا تكون هناك حملة ضد النازحين في كركوك (240 كلم شمال بغداد)، لأنهم من أبناء الوحدات الإدارية التابعة للمحافظة"، مضيفا "نحن لا نقبل بوجود أي خارج عن القانون، لكن لا نريد في الوقت ذاته التعميم في ترحيل النازحين".

ونفى العاصي وجود أي تبليغ من جهات رسمية للنازحين بمغادرة أماكن سكنهم داخل المحافظة، مشيرا إلى أن الوضع يسير نحو الاستقرار بسبب التفهم الموجود لدى جميع المكونات السياسية في كركوك".

إنتهاء هجوم داعش

في سياق ذي صلة، أعلن محافظ كركوك نجم الدين كريم، الإثنين، انتهاء الهجوم الذي شنه عشرات المسلحين من تنظيم داعش، والذي استهدف عموم المحافظة بالكامل، بقتل 74 مسلحا واعتقال آخرين.

وقال كريم لوكالة الصحافة الفرنسية "تم القضاء على المهاجمين بالكامل وعادت الحياة إلى طبيعتها في كركوك"، مؤكدا أنه "تم قتل أكثر من 74 إرهابيا داعشيا على يد القوات الأمنية، واعتقل آخرون بينهم قائد المجموعة التي خططت للهجمات".

اقرأ أيضاً:

لاجئون من الموصل عالقون بين داعش وأكراد سورية

التطرف يرسم صورا كاريكاتيرية عن الله والنبي

وكان العشرات من عناصر تنظيم داعش قد شنّوا، فجر الجمعة، هجوما مباغتا على المحافظة، الخاضعة لسيطرة القوات الكردية، بهدف تخفيف الضغط عن مدينة الموصل التي تشهد هجوما من قبل القوات العراقية لاستعادتها من سيطرة التنظيم.

وأشار محافظ كركوك إلى أن "الاعترافات الأولية لقائد المجموعة أكدت أن 100 عنصر من داعش نفذوا الهجوم".

وتابع أن "أغلب المسلحين هم محليون من كركوك ومناطق أخرى" في العراق، من دون الكشف عن مزيد من التفاصيل.

*الصورة: أحد عناصر القوات الكردية خلال اشتباكه مع عناصر داعش في كركوك/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG