Accessibility links

Breaking News

سورية.. 430 ألف قتيل في خمس سنوات


متابعة خالد الغالي:

بلغت حصيلة قتلى الصراع الدائر في سورية منذ خمس سنوات أكثر 430 ألف شخص، حسب إحصائية أعدها المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووثقت الإحصائية التي أعلنها المرصد الثلاثاء، 13 أيلول/سبتمبر، مقتل أكثر من 301 ألف شخص منذ سقوط أول قتيل في درعا (جنوب سورية) في 18 آذار/مارس من العام 2011 وحتى دخول الهدنة الروسية الأميركية ساعاتها الأولى في 12 أيلول/سبتمبر.

ويضاف إلى هذا الرقم، حسب المرصد، حصيلة القتلى في معتقلات النظام السوري والتي يقدرها المرصد بـ60 ألف قتيل، إضافة إلى أنه يرجح أن العدد الحقيقي للقتلى من مجموع الأطراف المتحاربة أكبر من الأعداد التي وثقها نشطاؤه بنحو 70 ألفا، وهو ما يرفع الحصيلة إلى 430 ألفا.

اقرأ أيضاً:

التهديد الإرهابي يحضر بقوة في الحملة الرئاسية في فرنسا

سورية.. 430 ألف قتيل في خمس سنوات

وفي التفاصيل، كشف المرصد أن عدد القتلى المدنيين، الذين أحصاهم، بلغ أكثر من 86 ألف شخص، بينهم أكثر من 15 ألف طفل دون سن 18.

وكان المرصد، الذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا له، قد أعلن في آب/أغسطس 2015، أن النزاع خلّف قرابة 293 ألف قتيل تم توثيق حالاتهم.

وأعطى المرصد، الذي يتوفر على شبكة نشطاء في مختلف المدن السورية، إحصائيات بعدد قتلى مختلف الأطراف المتصارعة.

وبلغ عدد قتلى قوات النظام السوري 59 ألفا، والميليشيات المرتبطة به 41 ألفا، فيما بلغ عدد قتلى حزب الله اللبناني 1300 قتيل.

أما الفصائل المقاتلة للنظام، بما فيها الجيش الحر والفصائل الإسلامية المتحالفة معه و"قوات سوريا الديمقراطية"، فبلغ عدد قتلاها أكثر من 48 ألفا.

فيما ارتفع عدد القتلى في صفوف المنشقين عن قوات النظام السوري إلى قرابة 3600 شخص.

وكشف المرصد أيضا أن قتلى تنظيم داعش وجبهة فتح الشام (النصرة سابقا) والفصائل المتحالفة معها تجاوز 52 ألفا.

وأوضح المرصد أن الأرقام التي قدمها هي الإحصائيات التي تم التحقق منها.

*الصورة: رجلان يحملان طفلين يشقان طريقيهما بين أنقاض مباني تعرضت للقصف في مدينة حلب/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG