Accessibility links

Breaking News

فرنسا تضم حاملة طائراتها الوحيدة إلى الحرب ضد داعش


متابعة خالد الغالي:

أقلعت ثماني مقاتلات فرنسية صباح الجمعة، 30 أيلول/سبتمبر، من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول، في شرق البحر الأبيض المتوسط، للمشاركة في العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش.

يأتي هذا في وقت يستعد فيه العراق وحلفاؤه في التحالف الدولي لمعركة الموصل التي يحتلها داعش منذ أكثر من سنتين.

وهذه هي المرة الثالثة التي تشارك فيها حاملة الطائرات الفرنسية الوحيدة في عمليات التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، ضد التنظيم المتشدد.

وتوضح التغريدة التالية لأركان الحرب الفرنسية العتاد العسكري على متن حاملة الطائرات شارل ديغول، وفي مقدمته 24 مقاتلة رافال.

https://twitter.com/EtatMajorFR/status/778896449979424768

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصورها الموجود على متن الحاملة شارل ديغول قوله إن ثماني طائرات رافال أقلعت من السفينة حوالي الساعة الخامسة صباحا بتوقيت غرينيتش، لكن من دون أن يذكر المسؤولون العسكريون تفاصيل عن طبيعة مهمة الطائرات المنطلقة.

في المقابل، قال موقع تلفزيون "آر تي إل" إن الطائرات، التي تحمل كل منها قنابل بوزن 250 كلغ، ستنفذ ضربات جوية على أهداف في مدينة الموصل.

وتحمل شارل ديغول 24 طائرة مقاتلة من طراز "رافال مارين"، أكد موقع "آر تي إل" أنها ستشارك جميعا في توجيه ضربات ضد داعش.

ويمكن لطائرات رفال الفرنسية توجيه ضربات أو تنفيذ مهام استطلاعية.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن الحاملة شارل ديغول ستسهم في زيادة القدرات الجوية التي تخصصها فرنسا لمكافحة داعش إلى ثلاثة أضعاف.

وستضاف الطائرات المنطلقة من حاملة الطائرات شارل ديغول إلى 12 طائرة "رافال" تنفذ ضرباتها ضد داعش انطلاقا من الأردن والإمارات.

*الصورة: طائرات رافال تقلع من على متن حاملة الطائرات شارل ديغول/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG