Accessibility links

Breaking News

مع اقتراب ذكرى "30 يونيو" في مصر... محاكمة وترحيل


متابعة إلسي مِلكونيان:

جاء هاشتاغ #30يونيو في قائمة التغريدات الأكثر تداولاً في مصرمع اقتراب ذكرى 30 حزيران/يونيو 2013، حين خرجت مظاهرات مليونية مطالبة برحيل الرئيس السابق محمد مرسي. لم يدم الوضع طويلاً حتى تدخل الجيش وأطاح بحكم مرسي، ليعتلي وزير الدفاع حينها، عبد الفتاح السيسي، سدة الحكم.

وبينما عبّر بعض المصريين عن احتفالهم بذكرى الحدث، أبدى آخرون أسفهم لنتيجة مخرجاته وما آلت إليه الأوضاع في مصر.

موضوعات متعلقة:

هذه مشاريع الجيش المصري لدعم التنمية والاقتصاد

محكمة مصرية: إلغاء منح تيران وصنافير للسعودية

وغرد المستشار القانوني يحيى قدري نائب رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية معبراً عن دعمه وإيمانه بما اعتبرها ثورة 30 يونيو:

https://twitter.com/yahiakadry1/status/734177404588068866

وغرد آخرون منددين بها، كما ورد في تغريدة الإعلامي أحمد سمير:

https://twitter.com/AhmatSamir/status/747754061110218753

وتتزامن ذكرى 30 يونيو مع ضجة واسعة نتيجة محاكمات وملاحقات لشخصيات بارزة منها المستشار هشام جنينة، وترحيل الإعلامية ليليان داوود.

قضية هشام جنينة

أحيل هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، المسؤول عن كشف المخالفات المالية في المؤسسات العامة في مصر إلى المحاكمة لأنه "ارتكب" خطأ التحدث عن حجم الفساد في أجهزة الدولة، حسب تقرير نشرته وكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء.

وقال القاضي جنينة، الذي عزل من منصبه في آذار/مارس الماضي، بقرار من الرئيس عبد الفتاح السيسي، ساخراً "كما لو كان الكشف عن الفساد أصبح جريمة".

وقام جنينة بتقدير كلفة الفساد في الأجهزة والمؤسسات الحكومية المصرية خلال الفترة من 2012 إلى 2015 بـ600 مليار جنيه (قرابة 66 مليار دولار)، حسب تقارير أعدها الجهاز الذي كان يديره.

لكن صحيفة مصرية نقلت عن جنينة "تصريحاً خاطئاً" قال فيه إن كلفة الفساد هي 600 مليار جنيه في عام 2015 فقط، حسب قوله.

ويعلق جنينة على هذا قائلاً إن "الأجهزة الأمنية والاستخباراتية عندما تقوي قبضتها على باقي مؤسسات الدولة فإنها تفرغها من آليات عملها".

قضية ليليان داوود

قامت السلطات المصرية الإثنين بترحيل ليليان داوود مذيعة التلفزيون التي تحمل الجنسيتين اللبنانية-البريطانية إلى بيروت.

وتم إيقاف داوود بعد بضع ساعات من توقيعها على إنهاء عقدها مع قناة "اون تي في" المصرية الخاصة حيث كانت تقدم برنامجاً سياسياً، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكانت داوود تتعرض لحملة شديدة على شبكات التواصل الاجتماعي من قبل إعلاميين ومؤيدين للرئيس السيسي منذ أشهر عدة طالبوا بترحيلها واتهموها بمعارضة النظام.

*الصورة: مظاهرات سابقة في مصر/Shutterstock

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG