Accessibility links

Breaking News

منفذا هجوم بروكسل كانا على قوائم الإرهاب الأميركية


متابعة خالد الغالي:

كشفت قناة (أن بي سي) الأميركية أن منفذي هجوم بروكسل، الشقيقان خالد وإبراهيم البكراوي، كانا مدرجين ضمن القوائم الأميركية لمكافحة الإرهاب.

وفجر خالد البكراوي نفسه خلال الهجوم على محطة مترو "مالبيك"، فيما كان شقيقه إبراهيم أحد انتحاريي تفجير مطار بروكسل.

ونقلت القناة عن مسؤولين أميركيين، طلبا عدم كشف هويتهما، أن اسمي الشقيقين كانا مدرجين على إحدى قوائم الأشخاص المشتبه بارتباطهم بالإرهاب، وفق ما نشرته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضحت القناة أيضا أن مصدريها لم يحددا على أي من القوائم العديدة للمشتبه بهم في الإرهاب يوجد اسما الشقيقين البكراوي.

من جهتها، أوضحت وكالة الصحافة الفرنسية أنها حاولت التحقق من هذه المعلومات من المركز الوطني لمكافحة الإرهاب، المسؤول عن تبادل المعلومات بين كل أجهزة الاستخبارات الأميركية في ما يتعلق بالبيانات المتعلقة بالمتطرفين المحتملين، إلا أن المركز لم يرد على أسئلة الوكالة.

وتسبب الهجوم على مطار زافنتيم، الذي نفذه إبراهيم البكراوي، بمقتل 11 شخصاً، بينما تسبب تفجير محطة قطار أنفاق مالبيك، الذي نفذه شقيقه خالد في مقتل 20 شخصاً. وأصيب كذلك، خلال الهجومين، 260 شخصاً بجروح.

وكانت السلطات الهولندية قد كشفت أن تركيا رحلّت إبراهيم البكراوي إلى هولندا في تموز/يوليو 2015، لكن من دون تحذير السلطات الهولندية من الاشتباه به ولهذا لم يتم توقيفه، وهو ما نفته تركيا.

*الصورة: تسببت هجمات بروكسل بمقتل 31 شخصاً وإصابة 260 بجروح/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG