Accessibility links

Breaking News

هجوم على جنود مصريين شمال سيناء يخلف 12 قتيلاً


متابعة إلسي مِلكونيان:

قتل 12 جندياً مصرياً وأصيب ستة آخرون الجمعة، 14 تشرين الأول/أكتوبر، في هجوم بقذائف الهاون والرصاص على حاجز أمني شمال سيناء، حسب وكالة الصحافة الفرنسية نقلاً عن مصادر أمنية مصرية.

ومنطقة شمال سيناء هي معقل تنظيم داعش في مصر، حيث تخوض قوات الأمن حرباً شرسة ضد عناصر التنظيم الذين يستهدفون قوات الأمن منذ الإطاحة بالرئيس محمد مرسي عام 2013.

وقال مسؤول أمني إن مسلحين استهدفوا حاجزاً للجيش في منطقة بئر العبد غرب مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

وأكد مسؤول طبي نقل القتلى والجرحى إلى المستشفى العسكري في العريش، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

هجمات سابقة

ولم تشهد منطقة بئر العبد هجمات كبيرة مماثلة ضد الأمن من قبل. لكن مدينة العريش تعرضت لهجمات عديدة نفذها المتشددون في الأشهر الأخيرة، أسفرت عن مقتل عشرات من عناصر الشرطة والجنود.

وقتل خمسة رجال شرطة في هجوم بالرصاص على عربة يستقلونها في مدينة العريش منذ أقل من أسبوعين.

وقتل ثلاثة رجال شرطة آخرين وسائقهم في العريش، في 28 أيلول/سبتمبر 2016، في هجوم تبنته ما يسمى بولاية سيناء، الفرع المصري لتنظيم داعش.

كما استهدف عناصر التنظيم مواطنين أجانب وأعلنوا مسؤوليتهم عن تفجير طائرة ركاب روسية كانت تنقل سياحاً من منتجع في سيناء في العام الماضي، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها الـ224.

*الصورة: آليات عسكرية مصرية في العريش/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG