Accessibility links

Breaking News

واشنطن تنشر 400 جندي إضافي في العراق تمهيدا لمعركة الموصل


متابعة خالد الغالي:

أكدت قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش أن الولايات المتحدة، التي تقود التحالف، نشرت في العراق خلال الأيام الماضية أكثر من 400 جندي إضافي.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية الجمعة، 9 أيلول/سبتمبر، عن المتحدث باسم التحالف الكولونيل جون دوريان قوله إن عدد العسكريين الأميركيين في العراق ارتفع في غضون أسبوع من حوالى 4000 إلى 4460 عسكريا.

وتم نشر هذه القوات الإضافية، في وقت تستعد فيه الحكومة العراقية لشن عملية عسكرية كبيرة لتحرير مدينة الموصل الذي يحتلها تنظيم داعش منذ أكثر من عامين.

لكن المتحدث باسم قوات التحالف "لم يوضح مهمة هذه التعزيزات التي تمت الموافقة عليها في وقت سابق من العام الجاري"، تقول الوكالة.

ويتوقع الأميركيون أن تتمكن الحكومة العراقية من استعادة الموصل، ثاني أكبر مدن البلاد، قبل نهاية العام 2017.

واحتل داعش الموصل في حزيران/يونيو 2014، وأعلن منها قيام "خلافة إسلامية" على رأسها زعيمه أبو بكر البغدادي.

ويعتقد المتحدث باسم قوات التحالف جون دوريان أن عدد مقاتلي داعش في المدينة حاليا يتراوح بين 3000 إلى 4000 مقاتل.

ولحد الساعة، خسر داعش عددا من أهم المدن التي كان يسيطر عليها، على رأسها الرمادي وتكريت والفلوجة.

لكن، وحتى بعد القضاء على داعش يتوقع الأميركيون أن الخطر الإرهابي سيبقى قائما لسنوات قادمة.

وقال مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي جيمس كومي، في مؤتمر حول الاستخبارات عقد في واشنطن الخميس، إن "مئات القتلة المتمرسين الذين لن يموتوا في ميدان القتال" سينقلون المعركة إلى أماكن أخرى، وفق ما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضاف كومي "أعتقد أن التهديد، الذي سيكون مهيمنا خلال السنوات الخمس المقبلة بالنسبة للأف بي آي، سيكون تداعيات سحق دولة الخلافة".

*الصورة: جندي أميركي خلال تدريب للقوات العراقية على استخدام دبابات أميركية في معسكر التاجي شمال بغداد 2015/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG