Accessibility links

Breaking News

اتفاق روسي-إيراني-تركي على آلية لتثبيت وقف إطلاق النار في سورية


أستانا/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلن وزير خارجية كازاخستان، خيرات عبد الرحمنوف، في بيان ختامي ليومين من محادثات السلام حول سورية استضافتها بلاده، الثلاثاء، 24 كانون الثاني/يناير، أنّه تقرّر "تأسيس آلية ثلاثية لمراقبة وضمان الامتثال الكامل لوقف إطلاق النار ومنع أي استفزازات وتحديد كل نماذج وقف إطلاق النار".

وكان ستافان دي ميستورا، مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية يأمل بإنشاء هذه الآلية الرامية إلى "تجميد العمليات العسكرية" خصوصاً في وادي بردى، وهي منطقة رئيسية لتزويد دمشق بالمياه دارت فيها معارك ليل الأحد الإثنين، ودعمت المعارضة هذه الآلية.

وأعلنت روسيا وإيران الحليفتان لدمشق، وتركيا الحليف الرئيسي لفصائل المعارضة أنها ستسعى "عبر خطوات ملموسة وباستخدام نفوذها إلى تعزيز وقف إطلاق النار" الذي دخل حيز التنفيذ في 30 كانون الأول/ديسمبر وأدى إلى خفض العنف رغم خروقات متكررة.

كما أعلنت الدول الثلاث أيضا إنها تدعم مشاركة المعارضة السورية في محادثات السلام المقبلة التي ستعقد في جنيف في 8 شباط/فبراير برعاية الأمم المتحدة.

ولكن لم يوقع أي من الطرفين السوريين على البيان الختامي ولم تحصل أي جلسة مفاوضات مباشرة بينهما، وكانا ممثلين بالدول الراعية للقاء أستانا.

جهود أممية لمساعدة اللاجئين السوريين

وفي إطار معالجة تداعيات الأزمة السورية، دعت الأمم المتحدة الثلاثاء الدول المانحة، خلال مؤتمر دولي في فنلندة، إلى تخصيص 4.6 مليارات دولار إضافية لمساعدة ملايين السوريين اللاجئين في البلدان المجاورة لسورية، وغالبيتهم نساء وأطفال يعيشون حالة طارئة.

وقال فيليبو غراندي، المفوض السامي لشؤون اللاجئين، إن "اللاجئين السوريين والمناطق التي تستضيفهم يحتاجون أكثر من أي وقت مضى لدعمنا". وتابع "العام الماضي، وصلنا إلى نسبة تمويل 60 في المئة من التعهدات. وأعتقد أنه يمكننا جميعنا أن نفعل أفضل من ذلك".

وأطلقت الأمم المتحدة ونحو 240 من شركائها (مؤسسات دولية وحكومات ومنظمات غير الحكومية) رسمياً الثلاثاء في العاصمة الفنلندية خريطة المساعدات الإقليمية للاجئين لعامي 2017 و2018.

وتهدف الخطة إلى تمويل وتنظيم المساعدات الدولية المخصصة لحوالي 4.7 ملايين لاجئ سوري في تركيا ولبنان والأردن والعراق ومصر.

كما تقدر الأمم المتحدة حاجتها إلى 3.4 مليار دولار لمساعدة 13.5 مليون سوري في بلادهم، هم في كثير من الأحيان محاصرون في المدن ومحرومون من الطعام والمأوى والرعاية والتعليم.

إلى ذلك، قالت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني الأسبوع الماضي إنها ستنظم في بروكسل خلال الربيع مؤتمراً للمانحين الدوليين لتقييم التعهدات التي تم تقديمها العام الماضي في لندن.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG