Accessibility links

Breaking News

ألمانيا توقف تونسيا مشتبها بضلوعه في هجمات إرهابية


قناص من الشرطة التونسية لحماية مظاهرة خرجت احتجاجا على هجمات متحف باردو/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة خالد الغالي:

أوقفت السلطات الألمانية، الأربعاء 1 شباط/فبراير، تونسيا للاشتباه في تحضيره لتنفيذ هجوم إرهابي على الأراضي الألمانية.

وكشفت النيابة العامة لمدينة فرانكفورت أن التونسي، وهو طالب لجوء، ملاحق أيضا في بلاده في إطار "التحقيق حول مشاركته في التخطيط وتنفيذ الاعتداء على متحف باردو في 18 آذار/مارس 2015 والهجوم على مدينة بن قردان التونسية الحدودية (مع ليبيا) في مطلع آذار/مارس 2016"، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

ولم تكشف السلطات الألمانية عن هوية الرجل، لكنها قالت إنه يبلغ من العمر 36 عاما.

وقالت وكالة رويترز إن "السلطات تشتبه أنه يجند أفرادا لصالح تنظيم الدولة الإسلامية في ألمانيا منذ أغسطس/آب 2015، ويبني شبكة من المؤيدين بهدف تنفيذ هجوم إرهابي في ألمانيا".

ودخل المشتبه به إلى ألمانيا في أغسطس/آب 2015 طالبا اللجوء بعد مرور خمسة أشهر على هجوم متحف باردو في تونس، علما أنه كان يعيش في ألمانيا في الفترة بين عامي 2003 و2013.

ونفذت السلطات الألمانية، فجر الأربعاء، عمليات دهم كبرى استهدفت أكثر من 50 منزلا وشركة ومسجدا في مدينة فرانكفورت ومدن أخرى غرب ألمانيا، وفق ما قالت النيابة العامة.

وشارك في عمليات الدهم أكثر من 1100 رجل شرطة، نجحت إحداها في توقيف المواطن التونسي بشبهة قيادة خلية تابعة لداعش.

ونقلت رويترز عن المدعي العام لفرانكفورت أن هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها اعتقال المشتبه به التونسي، حيث سبق أن اعتقل في آب/أغسطس 2016، لصدور حكم ضده عام 2008 في قضية إيذاء جسدي.

وكان من المفترض أن يتم ترحيله إلى تونس غير أن العملية لم تكتمل، ليتم إطلاق سراحه في نوفمبر/تشرين الثاني، قبل أن يعتقل من جديد الأربعاء في قضية إرهابية.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق "واتساب" على الرقم0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG