Accessibility links

Breaking News

مقتل أربع أطفال في الجانب الأيسر من الموصل وداعش يكفّر أهالي


مقاتل عراقي يطلق النار على طائرة مسيرة لداعش في حي الرفاق بالموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة علي قيس:

قتل الثلاثاء، 14 شباط/فبراير، أربعة أطفال في الساحل الأيسر من مدينة الموصل في هجمات بقنابل يدوية.

وقال مواطن موصلي من سكنة منطقة "كراج الشمال" وسط الساحل الأيسر لموقع (إرفع صوتك) إن "مسلحين يستقلون سيارة مسرعة ألقوا قنابل يدوية بشكل عشوائي على المدنيين في الحي الذي يقطنه، ما أدى إلى وفاة الأطفال الأربعة وجرح آخرين".

ويستمر تنظيم داعش بشن هجماته المسلحة بهدف الحفاظ على آخر معاقل تواجده في الساحل الأيمن، ومحاولة إعاقة تنفيذ القوات الأمنية للصفحة الثانية من عمليات تحرير المدينة من سيطرته.

فيما اعتبرت قيادة العمليات المشتركة هجمات داعش محدودة هدفها الدعاية، مستبعدة بحسب المتحدث باسمها العميد يحيى الزبيدي تمكن عناصر التنظيم من مسك الأرض.

ونقل شهود عيان لموقع (إرفع صوتك) آخر الأحداث التي شهدتها مدينة الموصل، يقولهم:

  • كفّر أئمة المساجد في الساحل الأيمن، الذين يدينون بالولاء لتنظيم داعش ويعبرون عن مواقفه، أهالي الساحل الأيسر، ووصفوهم بالمرتدين كونهم تعاونوا مع القوات الأمنية، ودعوا إلى قتلهم دون استثناء. وفي المساجد ذاتها تعالت الأصوات متحدثة عن فتح طريق شمال غرب المدينة يمكن من خلاله الهروب نحو الحدود السورية.
  • تمّ تعليق الدوام الرسمي لمعظم مدارس الجانب الأيسر مؤقتاً بسبب استهداف الطائرات المسيرة التي يطلقها التنظيم الإرهابي للمدارس، ويأتي هذا الاجراء حفاظا على سلامة الطلبة والكوادر التعليمية.
  • إصابة أربعة مدنيين بجروح إثر انفجار قنبلة القتها طائرة مسيرة تابعة لتنظيم داعش على منطقة النبي يونس شرقي الموصل، حيث صعّد التنظيم المتطرف من هجماته باستخدام هذه الطائرات مستهدفا تجمعات المدنيين.
  • تداول ناشطون موصليون على مواقع التواصل الاجتماعي معلومات جديدة تفيد بأن طائرات داعش المسيّرة يتم قيادتها من داخل الساحل الأيسر، وهذا ساعد داعش على التحليق بها لمسافات بعيدة، مطالبين القوات الأمنية القيام بإجراءات عاجلة لتأمين الساحل المحرر.
  • كثفت القوات الأمنية من قصفها الجوي للساحل الأيمن في الموصل تمهيداً لتحريره، واستهدف القصف مقرات تجمع لعناصر التنظيم ومخازن لأسلحته.
  • بحسب شهود عيان فقد قام تنظيم داعش بإحراق سبعة أشخاص من أهالي الجانب الأيمن بتهمة التخابر.
  • انتشار مقاتلي الحشد الشعبي في عدد من الأحياء المحررة في الساحل الأيسر من الموصل إلى جانب القوات الأمنية، وأبرز الفصائل المنتشرة، هي "الحشد الشبكي" في أحياء الكرامة والكوكجلي، و"حشد شمر" في مناطق أخرى من الساحل.
  • ارتفاع الإصابات بالأمراض بين الأطفال في مخيمات النازحين نتيجة البرد القارس وشحة الوقود في تلك المخيمات.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG