Accessibility links

Breaking News

وزارة الداخلية السعودية تعلن تفكيك خلايا لداعش في أربع مدن


الشرطة السعودية/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلنت وزارة الداخلية السعودية الخميس، 16 شباط/فبراير، تفكيك خلايا "تابعة لتنظيم داعش" في المملكة وتوقيف عناصرها.

وصرّح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية "تمكّنت الجهات الأمنية، وفي عمليات استباقية بدأت يوم السبت من الإطاحة بأربع خلايا عنقودية إرهابية بكل من مكة المكرمة، المدينة المنورة، الرياض والقصيم"، حسب وكالة الأنباء السعودية.

وأضاف أن عدد العناصر المتهمين بالانتماء لهذه الخلايا والمقبوض عليهم بلغ 18 شخصاً بينهم اثنان من الجنسية اليمنية، وشخص سوداني الجنسية، والبقية سعوديون.

وذكر المتحدث أن عناصر هذه الخلايا قاموا بتوفير "مأوى للمطلوبين أمنياً" وقاموا بـ"اختيار ورصد الأهداف وتمريرها للتنظيم المتطرف في الخارج، والدعاية والترويج للفكر الضال لتنظيم داعش الإرهابي على شبكة الإنترنت، وتجنيد أشخاص لصالح التنظيم والتحريض على المشاركة في القتال بمناطق الصراع، وتوفير الدعم المالي لهم وأنشطتهم الإرهابية".

ويملك بعض المتهمين الموقوفين خبرات في صناعة الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة وتحضير المواد المستخدمة في تصنيعها وتأمينها للانتحاريين وتدريبهم على استخدامها، حسب المتحدث.

وضبطت الأجهزة الأمنية أسلحة آلية وبيضاء بالإضافة إلى مبالغ مالية بلغت أكثر من مليوني ريال سعودي (نحو 533 ألف دولار).

وهذه ليست المرة الأولى التي تفكك فيها المملكة خلايا إرهابية. فقد أعلنت وزارة الداخلية السعودية في 24 كانون الثاني/يناير، توقيف 16 شخصاً هم ثلاثة سعوديين و13 باكستانيا على صلة بقضية انتحاريي جدة.

وفي نهاية تشرين الأول/أكتوبر، أعلنت وزارة الداخلية السعودية تفكيك خليتين "إرهابيتين" مرتبطتين بداعش، تضم كل منهما أربعة أشخاص، أعدت إحداهما لاستهداف مباراة لكرة القدم في مدينة جدة.

ومنذ عام 2014، تشهد المملكة سلسلة من الهجمات والتفجيرات التي يتبناها تنظيم داعش وكانت حصيلتها مقتل العشرات، خاصة في شرق المملكة حيث استهدفت جوامع وحسينيات للطائفة الشيعية.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG