Accessibility links

Breaking News

هيومان رايتس ووتش: الحشد الشعبي دمّر منازل في الموصل


مقاتل من الحشد الشعبي قرب مطار تلعفر غرب الموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة خالد الغالي:

اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" قوات مقاتلة لداعش في الموصل (شمال)، وعلى رأسها تنظيم الحشد الشعبي، بالتسبب في تدمير ونهب منازل في عدد من القرى "دون أية ضرورة عسكرية".

وقالت المنظمة على موقعها الرسمي الخميس، 16 شباط/فبراير، إن أعمال الهدم التي وقعت بين نوفمبر/تشرين الثاني 2016 وفبراير/شباط 2017 "ترقى لمصاف جرائم الحرب"، داعية الحكومة العراقية إلى التحقيق فيها.

وكشفت المنظمة أنه تم تدمير ما لا يقل عن 350 بناية في ثلاث قرى هي أشوا، ومشيريفة الجسر، وخويتيله جنوب غرب الموصل، موضحة أن عمليات التدمير، التي شملت المسجد الرئيسي في قرية أشوا، تمت باستخدام متفجرات ومعدات ثقيلة وعن طريق الإحراق.

وقالت "هيومن رايتس ووتش"، نقلا عن سكان محليين، إن القوات المسلحة الوحيدة التي كانت موجودة بالمنطقة خلال الفترة المذكورة هي قوات الحشد الشعبي.

واستفسرت المنظمة من الحشد الشعبي عن آثار الدمار في القرى الثلاث. ورد ممثل عنه قائلا "إن داعش استخدم بعض المنازل كمرابض دفاعية وفخخ بعضها الآخر لتفجيرها ضدّ قوات الحشد الشعبي أثناء تقدمها"

وتابع أن "قوات داعش استمرت أيضا بتوجيه رماياتها المدفعية على القرى حتى بعد الخروج منها".

لكن المنظمة علقت بالقول إن عمليات التدمير جرت "بعد استرداد الحشد الشعبي للقرى"، موضحة أن الأمر تم عبر "استخدام المتفجرات والآلات والمعدات الثقيلة والإحراق".

وتابعت هيومان رايتس ووتش أن "جميع البنايات التي أحرقت تقريبا ما زالت جدرانها الداخلية والخارجية متماسكة، ولم تفقد سوى سقفها وهو ما لا يستقيم مع ما يحدث عند انفجار أجهزة متفجرة مرتجلة"، كما يقول بذلك الحشد.

واعتبرت المنظمة أن المنطقة "بأسرها كانت محمية بالقدر الكافي ولا توجد ضرورة عسكرية تدفع قوات الحشد الشعبي لتدمير البيوت داخلها".

وفي جنوب شرقي الموصل، ووثقت هيومان رايتس ووتش أعمال وحرق في بلدة بخديدا المسيحية وقرية الخضر التي يسكنها مسلمون سنة ومسيحيون.

وتوجد في بخديدا قوات عدّة منها "وحدات حماية سهل نينوى" و"الفرقة التاسعة" بالجيش العراقي، وعناصر شرطة محلية والشرطة الاتحادية. أما في الخضر، فتوجد وحدات من الحشد الشعبي و"كتائب بابل" المسيحية.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG