Accessibility links

Breaking News

بالفيديو: تحرّروا من داعش ولم يتحرّروا من وثائقه


تؤكد الحكومة العراقية أنها لن تعترف بالوثائق التي صدرت تحت داعش/إرفع صوتك

موقع (إرفع صوتك)

مع قرب طرد تنظيم داعش من آخر معاقله الكبرى في العراق، بدأت أسئلة ملحة تفرض نفسها بخصوص كل التعاملات الرسمية التي تم عقدها تحت إدارة التنظيم. آلاف الأطفال ولدوا ومئات عقود الزواج والصفقات التجارية عقدت في مناطق سيطر عليها داعش. الكثير منها يحمل خاتمه.

وفيما تؤكد الحكومة العراقية أنها لن تعترف بأية وثيقة تصدر تحت داعش، يبقى مصير الكثير من العراقيين معلقا.

يحكي هذا الفيديو، قصة شابين من مدينة الموصل: سيف حسن عمر الذي يطالب بالاعتراف بزواجه وكمال نوفل سليمان الذي يطالب بحق طفله في الحصول على شهادة ميلاد.

رواد صفحتنا على فيسبوك أبدوا تعاطفهم مع الشابين العراقيين، وتنموا أن تجد مشكلتهما طريقها إلى الحل. تابعوا تعليقاتهم هنا.

ارتاحوا من داعش ولم يرتاحوا بعد من وثائقها
please wait

No media source currently available

0:00 0:01:19 0:00

التعليقات

XS
SM
MD
LG