Accessibility links

Breaking News

المخابرات والقضاء يطيحان بمافيا عراقية كبيرة


عملة عراقية/Shutterstock

متابعة علي قيس:

ألقت قوة من جهاز المخابرات وبتعاون مع القضاء القبض على "واحدة من أخطر مافيات تزوير العملة"، بحسب ما أعلنت صحيفة "القضاء" الرسمية، الصادرة عن مجلس القضاء الأعلى في العراق الأربعاء، 3 أيار/مايو.

وقالت الصحيفة إن "القوة اعتقلت سيدة وابنتها في مطار بغداد الدولي كانتا قادمتين من بيروت وبحوزتهما مبلغان الأول 100 مليون دينار عراقي من فئة 50 ألف دينار (ما يعادل 846 ألف دولار) والثاني 100 ألف دولار كلها مزورة".

وتابعت الصحيفة أن "العملية تمت بعد ورود معلومات إلى جهاز المخابرات عن أشخاص يعملون لصالح مافيا خطيرة مختصة بتزييف العملة وغسل الأموال يتواجد أعضاؤها ببغداد، حيث تحركت مفرزة وألقت القبض عليهم"، مضيفة أن "المتهمين أدلوا أمام القاضي باعترافات مهمة وخطيرة عن شبكة كبيرة تمارس نشاطها بين بغداد والعاصمة اللبنانية بيروت".

وقال أحد المتهمين الرئيسيين "كنا نبيع كل مليون دينار مزيف بمعدل 300 ألف دينار، أما 1000 دولار فقد كان ثمنها بنحو 300 دولار".

وتابع أن "البيع يستمر بنحو تصاعدي حتى تذوب العملة المزيفة في السوق لدى أشخاص لا يعرفون حقيقتها".

من جانبها، قالت المتهمة (البنت) في حديثها مع صحيفة القضاء "سفرتي الأولى كانت مع والدتي، وقد جهزت تقارير طبية مزورة لكي أستطيع المغادرة إلى لبنان والعودة منها بتكرار لغرض العلاج، كي لا ألفت انتباه الجهات الأمنية".

وأوضحت أن "العملية الأولى كانت على سبيل التجربة للتأكد من نجاحها، وقد دخلت إلى مطار بغداد الدولي ووضعت المبلغ داخل ثيابي".

وتسترسل الصحيفة نقلا عن مصادر تشرف على القضية أن "التحقيقات أظهرت وجود عصابة خطيرة أخرى لديها مطبعة كبيرة في العاصمة، ضبط مع المسؤولين عنها مبلغ مليار ونصف المليار دينار (نحو مليون و300 ألف دولار) جميعها مزيفة".

وتابعت أن "عدد المتهمين في هذه القضية وصل إلى أكثر من 23 شخصًا، جرى تصديق اعترافاتهم قضائيا وهم ينتظرون استكمال الاجراءات القانونية لحين إحالتهم على محكمة مختصة".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659​

التعليقات

XS
SM
MD
LG