Accessibility links

Breaking News

موصلي: عدنا إلى الوراء عشرات السنين


طفلة عراقية في أحد أحياء غرب الموصل

المصدر - موقع الحرّة:

منذ انطلاق عمليات القوات العراقية لاستعادة الجانب الغربي للموصل قبل أكثر من شهرين، انقطعت المياه بالكامل عن قرية الصيرمون المحررة وثلاث قرى أخرى مجاورة بسبب تضرر الشبكة الكهربائية التي كانت تزود محطة التكرير بالكهرباء وسرقة المولد الكهربائي التابع لمحطة التكرير، حسب مختار القرية أحمد فتى أحمد.

وترفع الطفلة مريم التي غطت شعرها بمنديل أزرق سروالها الزهري بينما تتقدم في الماء برفقة والدها الخمسيني المريض، على خطى رفيقتها رقية للوصول إلى جزيرة صغيرة في وسط النهر.

ويوضح غانم سلطان (35 عاما) أن "المياه على الشاطئ (لنهر دجلة) المحاذي للقرية ضحلة، وتلك التي أمام الجزيرة أكثر نظافة نسبيا".

طفلة عراقية في مخيم حمام العليل
طفلة عراقية في مخيم حمام العليل

ماكو حمير للبيع

وأصبحت طريق النهر اليوم تعج بالمارة، بشرا... وحيوانات. وقفز سعر الحمار أو الجحش من 200 ألف دينار قبل شهرين إلى 500 ألف اليوم. "وماكو حمير للبيع"، أي لا حمير للبيع، كما يقول حسين محمد إبراهيم (47 عاما)، لأن من لديه دابة في قرية الصيرمون يعتبر اليوم محظوظا.

اقرأ التقرير كاملا

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 001202277365

XS
SM
MD
LG