Accessibility links

محافظة نينوى تمنع ارتداء النقاب في المناطق العامة


مجلس محافظة نينوى يصوت على حظر ارتداء النقاب/إرفع صوتك

الموصل - عمر الحيالي:

صادق مجلس محافظة نينوى الإثنين، 29 أيار/مايو، على قرار مديرية الشرطة بمنع وضع النقاب على الوجه من قبل النساء.

وقال رئيس المجلس بشار الكيكي لموقع (إرفع صوتك) إن مجلس محافظة نينوى عقد جلسته الاعتيادية يوم الإثنين في مقره داخل الموصل واستضاف قائد الشرطة للاستماع إلى الواقع الأمني وبالتحديد الساحل الأيسر والمناطق المحررة في الساحل الأيمن، والاستيضاح منه عن قراره الأخير بمنع النقاب.

وأضاف "تمت المصادقة على التعليمات الخاصة بشهر رمضان، أصبحت تشريعا قانونيا لأنها اخذت مسارها القانوني بعد مصادقة المجلس، ومنها عدم ارتداء النساء للنقاب في المناطق العامة منعا لاستغلال هذا الزي من قبل عناصر داعش. ووضع مصباح أمام كل دار في المناطق السكنية، ومنع تجوال الدراجات النارية بعد السابعة مساء، ومنع بيع شريحة الاتصال (سيم كارت) إلا وفق الضوابط الرسمية".

موقف قيادة الشرطة

من جانبه قال قائد شرطة نينوى العميد الركن واثق الحمداني لموقع (إرفع صوتك) "إن التعليمات التي صدرت بمناسبة شهر رمضان من قبل قيادة شرطة نينوى جاء لسلامة المواطنين لأن وردتنا معلومات استخبارية بنية تنظيم داعش بالقيام بعمليات إرهابية مستغلا النقاب حيث يتخفى عناصره بهذا الزي".

وأضاف "نحن نعلم أن التنظيم الإرهابي منذ السابق يستغل هذا الشهر الفضيل لتنفيذ هجمات إرهابية، وبنفس الوقت لا يمكن أن يطلب العنصر الأمني من كل إمرأة تسير في الشارع أن ترفع الخمار فكان القرار بالمنع حفاظا على سلامة المواطنين".

وكان تنظيم داعش قد اصدر تعليماته بعد سيطرته على الموصل في شهر حزيران/يونيو 2014، أوجب فيها النساء والفتيات بارتداء النقاب على على الوجه، وكان بعضة قليلة من نساء الموصل ترتدي النقاب حتى قبل دخول تنظيم داعش، فيما ترتدي الغالبية العظمى من النساء والفتيات الحجاب ( غطاء الرأس )، وبالرغم من اعلان منع ارتداء النقاب منذ أيام إلا أنه لم يلقى أي رفض من قبل أهالي المدينة.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG