Accessibility links

قرصنة الموقع الرسمي لجهاز الأمن الوطني العراقي


قرصنة إلكترونية

إرفع صوتك:

ساعاتٍ بعد تفجيرين داميين استهدفا العاصمة بغداد، تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي خبر قرصنة الموقع الإلكتروني الرسمي لجهاز الأمن الوطني العراقي، مساء الثلاثاء، 30 أيار/مايو، بتوقيت بغداد.

ولدى محاولتنا الدخول إلى الموقع عبر جهاز الكمبيوتر تعذر الأمر، وظهرت رسالة تشير إلى غياب خدمة الموقع، ولكن عند تصفح الموقع عبر الجوال، ظهرت لنا رسالة، حملت توقيع حسين مهدي، وتبدو أنها للشخص الذي قام بالقرصنة.

لقطة شاشة للموقع الرسمي لجهاز الأمن الوطني على الهاتف/إرفع صوتك
لقطة شاشة للموقع الرسمي لجهاز الأمن الوطني على الهاتف/إرفع صوتك

وتتضمن الرسالة انتقادا لأداء "جهاز الأمن الوطني" في حماية المواطنين، و"كونه بني على أساس المحاصصة والفساد".

ويؤكد الشخص الذي وضع الرسالة على الموقع الرسمي للجهاز أنه "حصل على 6000 وثيقة سرية معنونة إلى مديريات الجهاز في المحافظات"، مضيفا أن "ما يمر به العراق هي من مشاكل سببها الفساد".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG