Accessibility links

قصة و صورة... كنت أنزف ويقول لي "لماذا لا تقولين الحمد لله؟"


رحاب إبراهيم/إرفع صوتك

الموصل - سعيد محمد:

إسمي رحاب إبراهيم. نزحنا من منطقة مشيرفة إلى مخيم U2 في محور الخازر.

أثناء محاولتنا الهروب من الموصل قبل شهر صار عناصر داعش يطلقون علينا النار. أصابوا والدي برجله. بدأت بالصراخ عليهم فأطلقوا النار على فخذي الأيمن. كنت أنزف الدم ويقول لي الداعشي "لماذا لا تقولين الحمد لله؟".

ما هو ذنبي بإصابتي فأنا لا أستطيع المشي والتحرك بحرية.

نحن نمر بظروف عصيبة منذ احتلال داعش للموصل وإصابتي وإصابة والدي ضاعفت الصعوبات التي نمر بها. كنت أنزف بشدة إلى أن وصلت إلى منطقة الإصلاح الزراعي ووصولنا إلى قواتنا الأمنية التي كانت تحرر الموصل. قاموا بمعالجة إصابتي عندما رأونا.

أنا مشتاقة كثيرا لأختي اللي حاليا ساكنة بمحافظة أربيل وأتمنى أن أعود لصحتي وأقوم بزيارتها.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG