Accessibility links

قصة و صورة... شفقة من كارتون


الأخوة أحمد وعبد الله/إرفع صوتك

الموصل - سعيد محمد:

وسط ارتفاع درجات الحرارة إلى أكثر من 40 مئوية، يضطر النازحون لوقاية أنفسهم من الشمس باستخدام مختلف الأساليب.

أحمد وعبدالله أخوان من عائلة نزحت من منطقة حي العامل من الجانب الأيمن في الموصل. حاليا ساكن في مخيم جمكور. يقول أحمد، وهو الأخ الكبير:

عملنا هذه الشفقة (أي القبعة باللهجة العراقية) حتى نحمي أنفسنا من أشعة الشمس. صنعناها من ورق كارتون لأن الجو حار جدا ولا يوجد كهرباء ولا مكيفات هواء.

وضعنا الشفقة على رؤوسنا لكي نقي أنفسنا من ضربة الشمس حتى لا نتمرض ونبتعد عن حرارة الشمس.

ويقول عبدالله، وهو الأخ صغير:

أنا لا أتحمل حرارة الشمس وأتمنى أن يوفروا لنا كهرباء حتى نجلس أمام التلفاز ونتابع برامج الأطفال. وأتمنى أن يوفروا لنا مكيفات هواء أو مراوح حتى نرتاح من حرارة الصيف شوية.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG