Accessibility links

صاحب المكتبة الجوالة: هذا سر نجاحي


المكتبة الجوالة في بغداد - صورة من حساب Iraqi Bookish على فيسبوك

المصدر - موقع الحرة:

يتجول الشاب العراقي علي الموسوي (25 عاما) بشوارع بغداد في سيارة شحن صغيرة وفريدة من نوعها صممها بمساعدة أخيه لتتحول إلى معرض كتب متحرك يتجمع الناس حولها أينما حلت.

"لم يعطني أحد أول كتاب قرأته في حياتي، بل أنا من ذهبت وحصلت عليه من مكتبة والدي الكبيرة"، هكذا بدأ الموسوي حديثه لـ"موقع الحرة" عن ولعه المبكر بالقراءة الذي أصبح فيما بعد شغله الشاغل ودافعه لنقل هذا الشغف إلى الآخرين.

المكتبة الجوالة في شوارع بغداد في صورة من حساب Iraqi Bookish في فيسبوك
المكتبة الجوالة في شوارع بغداد في صورة من حساب Iraqi Bookish في فيسبوك

الفكرة الأولى

المكتبة الجوالة ليست الفكرة الأولى للشاب العراقي، بل بدأ نشاطه في نشر الثقافة بإنشاء ناد للقراءة. "حاولت أن أجذب أبناء جيلي وغيرهم لهذه المتعة"، يقول الموسوي الذي أنشأ أيضا صفحة لبيع الكتب على فيسبوك.

إقرأ المقال كاملا

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG