Accessibility links

ماذا حدث في اليوم الأخير قبل سقوط الموصل بيد داعش؟


مشهد لسرب حمام يقطع سحابة دخان تركها انفجار خلال معركة تحرير الموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

إرفع صوتك:

تمر علينا الذكرى الثالثة لسقوط الموصل، ثاني أكبر مدن العراق، بيد تنظيم داعش. شاب سقوط المدينة كثير من علامات الاستفهام والاستغراب لما جرى وكيفية حدوثه.

كان يوم 9 حزيران/يونيو آخر يوم تقضيه مدينة الموصل تحت سيطرة الحكومة العراقية وقبل أن تستقبل سنوات عجاف بسقوطها بشكل كامل تحت سيطرة التنظيم.

الكثير من الأحداث وقعت في ذلك اليوم وهو اليوم الرابع للعمليات المسلحة التي انطلقت يوم 5 حزيران/يونيو.

تستعرض هذه المذكرات أحداث سقوط الموصل في نقاط وحسب التوقيت الزمني من خلال مذكرات صحافي موصلي لم يشأ ذكر اسمه حفاظاً على أمنه وسلامته لحساسية بعض المعلومات.

ماذا حدث في اليوم الأخير قبل سقوط الموصل بيد داعش؟

- تعيين نائب قائد عمليات سامراء قائداً للفرقة الثانية بالجيش في نينوى

قيادتي القوات المشتركة والعمليات البرية قررتا إعفاء العميد الركن عبد المحسن المحمداوي من منصبه كقائد لفرقة المشاة الثانية للجيش وتعيين نائب قائد عمليات سامراء العميد الركن فاضل جواد لمنصب قائد الفرقة الثانية في الجيش المتمركزة في محافظة نينوى.

الإعفاء جاء بعد رفض المحمداوي تنفيذ أوامر قائد القوات البرية آنذاك الفريق الركن علي غيدان وقائد العمليات المشتركة الفريق أول ركن عبود كنبر بدفع عدد من وحدات الفرقة الثانية من منطقة مسؤوليتها في الساحل الأيسر للموصل إلى الساحل الأيمن لتقديم الدعم والإسناد للقوات التي تواجه داعش.

- تصاعد عدد القتلى المدنيين خصوصا في مناطق غرب الموصل إثر قصف الجيش للمناطق السكنية بقذائف الهاون

قال مصدر في الطب العدلي إن العشرات من جثث القتلى المدنيين بينهم عدد كبير من النساء والأطفال اكتظت بهم ثلاجات الطب العدلي بالموصل ولم تعد تتسع لهم، فيما لا تزال هناك العديد من الجثث في الشوراع أو داخل منازلها يصعب إخلائها بسبب شدة القصف، فيما قام ذوو بعضهم بدفنهم في حديقة المنزل إكراما للميت ولمنع تفسخ جثته، ومنهم من دفن ابنه الشاب، أو دفن زوجته وطفلته.

حيث تقوم القوات الأمنية بقصف الأحياء الغربية للموصل بالمدفعية وقذائف الهاون لمحاولة إيقاف تقدم المسلحين.

- محافظ نينوى السابق أثيل النجيفي كلّف نائبه حسن العلاف بإدارة ملف الأسر النازحة في أحياء مدينة الموصل وبدأوا العمل مباشرة على هذا الملف.

العلاف أعلن عن إجلاء أكثر من 2600 طالبة من جميع الأقسام الداخلية في جامعة الموصل، ونقلهن خارج المدينة تمهيداً لعودتهن إلى أهاليهن. وفيما دعا المواطنين في الساحل الشرقي من المحافظة إلى عدم مغادرة منازلهم، طمأن الأهالي في مناطق غربي الموصل إلى أن مناطقهم ستشهد استقراراً أمنياً قريباً.

- النجيفي قال انه أبلغ قيادة عمليات نينوى بضرورة استعادة منطقتي 17 تموز ومشيرفة فوراً وبخلافه "سيقوم أهل الموصل ولجانهم الشعبية باستعادتهما".

وكان النجيفي قد دعا أهالي المدينة إلى حمل السلاح وتشكيل لجان شعبية للدفاع عن مناطقهم، لكن القوات الأمنية كانت قد عملت خلال السنوات الماضية على سحب السلاح من الأهالي وإفراغ المنازل منه، لذلك نادرا ما كان من أهالي الموصل من يملك سلاحا، ولم تجد دعوة النجيفي صداها.

بدورها قالت قيادة عمليات نينوى، في بيان لها، إن "على أئمة وخطباء جوامع الموصل دعوة المواطنين إلى حمل السلاح والتصدي للمجاميع المسلحة ومساندة الأجهزة الأمنية حفاظا على وحدة وأمن المدينة".

مواقف إنسانية

انتشر المئات من شباب الموصل على جانبي الطرقات التي يسير بها النازحون على الأقدام، وهم يقدمون لهم الماء والعصير وبعض الطعام الخفيف لمساعدتهم على قطع الطريق وعدم الشعور بالتعب والجوع والعش، مع ارتفاع درجات الحرارة، كما إن التواجد أعطى نوعا من الراحة النفسية للنازحين لانه لا يزال يوجد هناك الكثير من أهالي المدينة وكذلك الناس الطيبين.

وحتى خارج المدينة، كان أبناء الشبك والأيزيدية وأبناء القبائل والعشائر ينتظرون أبناء الموصل المغادرين لتوزيع الماء والطعام عليهم.

مدير فندق قصر نينوى قرب المجموعة الثقافية أعلن عبر صفحات التواصل الاجتماعي الفيسبوك بأنه فتح الفندق لإيواء العوائل النازحة ووقف بنفسه عند باب الفندق يستقبلهم.

النازحون يغادرون مناطق القتال والاشتباك غربي الموصل سيرا على الاقدام بسبب حظر التجاول على المركبات الذي فرضته قيادة العمليات، ويتجهون إلى شرق الموصل أو خارج المدينة من جهتها الغربية التي كانت مستقرة ولم تشهد أي قتال.

- كان الناس يعيشون برعب يحاولون تشجيع أنفسهم وبعضهم البعض عن طريق الدعاء والصلاة وتبادل الرسائل النصية عبر الموبايل التي تتضمن أدعية والدعوة للاستغفار، ونشر مثلها عبر صفحات التواصل الاجتماعي.

- لليوم الثاني كانت الكهرباء والمياه قد انقطعتا عن مدينة الموصل بشكل كامل. فيما أعلنت مديرية ماء نينوى عن توقف ضخ مياه الإسالة إلى منازل المواطنين في أغلب مناطق المدينة بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

- محافظة نينوى تعلن عن "تنسيقها" مع إقليم كردستان لاستقبال النازحين والمرضى والموصل تطالب "تعزيزها بالغاز"

أعلنت محافظ نينوى السابق أثيل النجيفي، إن "الحكومة المحلية نسقت مع سلطات إقليم كردستان، من خلال مسؤول الفرع 14 للحزب الديمقراطي الكردستاني في الموصل عصمت رجب، بشأن استقبال النازحين وتوفير بعض الاحتياجات الضرورية لهم"، وتابع "كما تم الاتفاق على نقل المرضى الذين يحتاجون إلى رعاية خاصة وغير مهيأة لهم في نينوى إلى محافظات الإقليم".

من جانبه، طالب مجلس قضاء الموصل في بيان صحافي من حكومة الإقليم بـ"إرسال اسطوانات الغاز المنزلي إلى الجانب الأيسر من المدينة بعد نفادها من المنازل في الأيام الماضية".

- داعش يسيطر على مقر الفوج الثالث التابع للواء صولة الفرسان غربي الموصل بعد "ثلاثة أيام من محاصرته"

اشتباكات عنيفة مسلحة اندلعت، منذ صباح اليوم (9 حزيران/يونيو)، بالأسلحة المتوسطة والثقيلة اثر قيام مجموعة كبيرة من تنظيم (داعش) بمهاجمة مقر الفوج الثالث من لواء صولة الفرسان التابع للشرطة الاتحادية، في حي الثورة غربي الموصل، من اتجاهاته الأربعة"، موضحا أن "عناصر (داعش) كانت تحاصر مقر الفوج منذ ثلاثة أيام مضت كونه آخر نقطة تسيطر عليها القوات الأمنية في الجانب الأيمن من المدينة".

تنظيم (داعش) تمكن من اقتحام الفوج والسيطرة عليه بشكل كامل تفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري، وتم قتل كل من بقي من عناصر الفوج، لكن عددا قليلا فقط من عناصره تمكنوا من النجاة كونهم تم إرسالهم خارج المقر لجلب المؤن الغذائية للآخرين.

- الصهريج الذي قصم ظهر القوات الأمنية

في الساعة الرابعة وعشرون دقيقة عصرا أخذت العمليات منحى خطيرا جدا فقد فجر انتحاري صهريجا مفخخا كان يقوده يقوده انتحاري، قام بتفجيره قرب فندق الموصل غربي المدينة، الذي تتخذه القوات الأمنية مقراً لها.

وأسفر الحادث عن مقتل آمر فوج طوارئ شرطة نينوى الرابع العقيد ذياب العبيدي، ومقتل وإصابة عدد من المنتسبين. كان الانتحاري سعودي الجنسية وكنيته بالتنظيم أبو عمر الجزراوي، والصهريج تابع لقوات الجيش استولى عليه داعش عند بداية المعارك يوم الجمعة، 6 حزيران/يونيو، وقام بتفخيخه وتدريعه (أي وضع صفائح معدنية سميكة في مقدمته لحمايته والسائق من النيران لحين وصول الهدف وتفجيره)، ولم تشك القوات الأمنية التي كانت مراطبة في الفندق وقرب نفق الجسر الثالث من الصهريج عندما رأوه حتى اقترابه من مكانهم ففتحوا عليه نيرانهم لكن الوقت قد فات. استطاع الوصول قرب الفندق وبداية الجسر وتنفيذ المهمة.

عندها، بدأت القوات الأمنية تنهار كما تتهاوى أحجار الدومينو عندما يسقط أول حجر، فبدأت العناصر الأمنية تترك أسلحتها ومقراتها عند سماعها باقتراب العناصر المسلحة للحي المجاور للحي المتواجدة هي فيه ولم تطلق أي رصاصة تجاه تلك القوة المهاجمة، خصوصا أن القيادة الأمنية والعسكرية والأمنية العليا والخط الذي يليها من الضباط كانوا قد تركوا تلك القوات بدون توجيهات أو خطط أو إسناد وتعزيز عسكري، بل إن الضباط من رتبة عقيد فما دون كانوا يخلون مكاتبهم في القمرات العسكرية ويرتدون الزي المدني ويلحقوا بالمدنيين النازحين من الجانب الغربي إلى

- محافظة نينوى تعلن تقسيم الموصل إلى 19 قاطعاً لتنظيم عمل اللجان الشعبية

أصدرت توجيهات محافظ نينوى أثيل النجيفي بشأن تشكيل اللجان الشعبية لحماية المناطق السكنية في مدينة الموصل من الوجهاء والضباط والعسكريين من منتسبي الجيش العراقي السابق وشباب هذه المناطق. تم تقسيم المدينة إلى قواطع تنظيمية لفتح باب تسجيل الأسماء للراغبين بالانضمام إلى هذه اللجان.

تم تقسيم أحياء الجانب الأيمن، غربي الموصل، إلى ثمانية قواطع تضم 48 حيا ومنطقة، وتقسيم الجانب الأيسر إلى 11 قاطعا تضم 54 حيا ومنطقة، وبين المحافظ أنه "سيتم تخصيص أرقام هواتف لغرض تسجيل الأسماء لدى اللجنة المشرفة على اللجان الشعبية في مدينة الموصل". ولم تلق هذه الدعوة أي صدى فقد فات الأوان.

- النجيفي يوجه نداءً إلى ضباط ومراتب الجيش السابق في الموصل لـ"حمل السلاح"

أثيل النجيفي، محافظ نينوى السابق، دعا القادرين على حمل السلاح من ضباط ومراتب الجيش السابق في نينوى التوجه إلى دار الضيافة التابعة للمحافظة في محاولة للتصدي للمسلحين المنتشرين في الجانب الغربي من الموصل.

ولم تلق هذه الدعوة أي صدى فقد فات الأوان.

النجيفي ومستشاره العسكري آنذاك والذي أصبح فيما بعد وزيرا للدفاع، وهو خالد العبيدي، كانا على تواصل مع القيادات الأمنية، لكن يبدو أن الطرفين فلت زمام الأمور من أيديهما، فالأحداث كانت أسرع من مبادرتهما أو ردة فعلهما.

توقف البث

- في المساء توقف بث كل من قناة نينوى الغد التابعة للمحافظ أثيل النجيفي وقناة سما الموصل الممولة من الحكومة المحلية ثم لحقتها بساعات قناة الموصلية وهي قناة خاصة وجميعهم يبثون من الموصل.

- داعش يسيطر على مبنى محافظة نينوى والجانب الأيمن من الموصل بالكامل.

بدأ داعش بالزحف كسيول البركان نحو مناطق الساحل الأيمن للموصل من شمال غربي المدينة من مناطق 17 تموز والرفاعي وحي الثورة، ومن غربها حي الرسالة والموصل الجديدة.

مسلحو تنظيم داعش سيطروا في ساعات مبكرة من مساء الإثنين على مبنى محافظة نينوى الذي يقع في وسط مدينة الموصل، ثم السيطرة على مبنى قيادة شرطة نينوى ثم مطار الموصل الدولي وقاعدة الغزلاني بالكامل جنوبي المدينة. كذلك مقر قيادة عمليات نينوى. عند سيطرة عناصر داعش على المقرات الأمنية أطلقوا العديد من السجناء المحسوبين على قضايا الإرهاب.

- اختفاء قادة الأجهزة الأمنية في نينوى والبيشمركة تُخلي النجيفي والمسؤولين المحليين إلى خارج الموصل

قائد القوات البرية الفريق أول ركن علي غيدان وقائد العمليات المشتركة الفريق أول ركن عبود كنبر قائد عمليات نينوى وقائد الشرطة الاتحادية الفريق الركن مهدي الغراوي وقائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي وقائد الشرطة اللواء الركن خالد الحمداني اختفوا من مقارهم، وتركوا أسلحة خفيفة وثقيلة في مكانهم وانسحبوا إلى الساحل الأيسر.

ولم يبق سوى مقر الفرقة الثانية للجيش العراقي شمالي الموصل في الساحل الأيسر، مقرا عسكريا تواجدت فيه القيادات العسكرية التي فرت من الجانب الأيمن.

- الأهالي يكسرون حظر التجوال

في الليل كسر الأهالي حظر التجوال الذي فرضته القوات الأمنية منذ ليلة الخميس 5 حزيران/يونيو، وبدأوا بالهروب والفرار بسياراتهم خوفا من المسلحين.

وليلا بدأ عناصر داعش بالعبور إلى الساحل الأيسر شرقي الموصل من الجسر الرابع على نهر دجلة جنوبي الموصل، بدون أي مقاومة من أي جهة أمنية، لأن مركبات القوات الأمنية كانت تزاحم سيارات الأهالي بالفرار إلى الساحل الأيمن ومنها إلى خارج الموصل تجاه إقليم كردستان.

باتت الموصل ليلتها قلقا ورعبا، ونسبة كبيرة من أهالي المدينة لم يناموا تلك الليلة بانتظار ماسيحصل وبعضهم كان مستقلا سيارته مغادرا المدينة.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG