Accessibility links

أميركا تعتبر ثلاثة قادة جدد من داعش إرهابيين عالميين


شعار وزارة الخارجية الأميركية/ وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة خالد الغالي:

وضعت وزارة الخارجية الأميركية ثلاثة قادة جدد من تنظيم داعش على لائحة "التصنيف الخاص للإرهاب العالمي".

يتعلق الأمر بأسامة العطار الذي تعتبره السلطات الفرنسية والبلجيكية أحد العقول المدبرة لهجمات باريس وبروكسل في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 وآذار/مارس 2016. ويُعتقد أن العطار، وهو من أصل مغربي، يقف وراء الخلية التي نفذت الهجومين.

الإرهابي الثاني هو محمد شافي أمار، القيادي في التنظيم في الهند. تقول وزراة الخارجية إنه جند العشرات من المتعاطفين مع داعش في الهند. واقتنى هؤلاء أسلحة وتلقوا تدريبات عسكرية ونفذوا هجمات.

أما الإرهابي الثالث فهو محمد البنعلي، بحريني الجنسية. وهو ابن عم القيادي المعروف والشرعي السابق في داعش تركي البنعلي الذي قتل في نهاية أيار/مايو في غارة جوية للتحالف في مدينة الرقة السورية. وظهر محمد، وهو ضابط بحريني سابق، في أشرطة دعاية مختلفة لداعش يدعو مواطنيه إلى الالتحاق بالتنظيم المتطرف.

ويعني وضع شخص ما على لائحة "التصنيف الخاص للإرهاب العالمي" في أميركا تجميد أية أصول مالية أو عينية يمكن أن يكون يمتلكها في أميركا، ومنع الأميركيين من القيام بأية تعاملات مالية معه.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG