Accessibility links

قصة وصورة: الله وكيلك نريد نعيش


منذ ستة أشهر أنهت الحكومة المحلية عقدنا بالعمل في دائرة البلدية/إرفع صوتك

حيدر الساعدي - ميسان:

عاملان من ميسان في العراق يتحدثان لموقع (إرفع صوتك):

الله وكيلك نريد نعيش، لا شغل ولا مشغلة، شباب ونريد مصرف وصاحبين عوائل منين نجيب فلوس.

منذ ستة أشهر أنهت الحكومة المحلية عقدنا بالعمل في دائرة البلدية، ومنذ ذلك الوقت ونحن بلا راتب أو مصدر لكسب الرزق.

قررنا شراء هذه الدراجة (الستوتة) وممارسة نفس العمل الذي كنا نقوم به في البلدية في مشروع التنظيفات ورفع النفايات من أمام منازل المواطنين، ولكن هذه المرة نتقاضى أجرا مقابل هذه الخدمة.

لا نحدد مبلغا معينا ونقبل بما يعطوه لنا، ما نحصل عليه في نهاية اليوم نتقاسمه بعد أن نؤمن مبلغ الوقود للدراجة لرحلة العمل في اليوم الثاني.

نعمل في المناطق التي نرى ساكنيها أفضل حالا من غيرهم من المناطق الشعبية، والمنافسة أصبحت قوية، فآخرون أيضا بدأوا بالعمل في نفس المهنة ومن يسبق الآخر يحظى بالمال.

*العاملان فضلا ألا يكشفا عن اسميهما.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG