Accessibility links

مفوضية اللاجئين: حصلنا على فتاوى تبيح لنا جمع زكاة الفطر


لاجئون سوريون في منطقة حدودية بين الأردن وسورية/وكالة الصحافة الفرنسية

بقلم خالد الغالي:

دعت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أتباع الديانة الإسلامية في العالم إلى تخصيص زكاة هذا العام لدعم اللاجئين.

وفي الأردن، وبالتزامن مع اليوم العالمي اللاجئين يوم الثلاثاء، 20 حزيران/يونيو، حثت المفوضية على تخصيص الزكاة لـ 1343 عائلة لاجئة سورية من بين الأكثر عوزا في الأردن.

وقالت المفوضية إنها حصلت على فتاوى من عدد من الفقهاء والمؤسسات العلمية الإسلامية تبيح لها جمع الزكاة وتوزيعها على اللاجئين.

ومن بين الشخصيات والمؤسسات التي أفتت بذلك، العالم الموريتاني المعروف والنائب السابق لرئيس لاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عبد الله بن بية، ومفتي مصر السابق علي جمعة، ودار الإفتاء المصرية، والمجلس العلمي الأعلى بالمغرب، ومجلس الإفتاء بمدينة تريم اليمنية.

وقالت المفوضية إن المسلمين يشكلون غالبية مجموع اللاجئين المسجلين لديها والبالغ عددهم 15.1 مليون.

وحصلت المفوضية على الفتوى بمساعدة مؤسسة طابة في أبوظبي بالإمارات، التي وجهها رئيسها الداعية اليمني علي الجفري استفتاء للشخصيات والمؤسسات المذكورة.

وقالت المفوضية إن نقص التمويل لبرنامج المساعدات النقدية يهدد مصير 1343 عائلة لاجئة سورية في الأردن. مؤكدة أنها قد "تستقبل العيد بخبر توقف المساعدة النقدية، ومهددة بأن تفقد المأوى والغذاء والدواء".

وكشفت المفوضية أن المبلغ الذي تقدمه للعائلات يقدر بمعدل 175 دولار أميركي شهريا.

وتحت هاشتاغ #زكاتي_للاجئين، ختمت المفوضية "فلتكن زكاتك هذا العام للاجئين، وكّل المفوضية لإيصال زكاتك للاجئين".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG