Accessibility links

Breaking News

تعرّف على نساء طليعيات في الدول العربية


woman 2

متابعة إلسي مِلكونيان:

تعتبر مشاركة النساء في الحياة العملية أمراً طبيعياً في يومنا الحالي. فمن الشائع الآن رؤية وزيرة أو صحافية أو مديرة لشركة في كافة الدول العربية. لكن هل تعرف من كانت الوزيرة أو الصحافية الأولى؟

إليك بعض أبرز الشخصيات النسائية على مستوى العالم العربي اللواتي بدأن الحياة العملية وحصدن، خلال مسيرتهن، جوائز عديدة:

أول وزيرة عربية: نزيهة الدليمي

ولدت في بغداد عام 1923. درست الطب في جامعة بغداد وعملت كطبيبة في عدد من المستشفيات العراقية.

كانت الدليمي ناشطة ومدافعة عن حقوق الإنسان. وأسّست رابطة الدفاع عن المرأة العراقية عام 1952. شغلت منصب وزير البلديات في عام 1959 في حكومة عبد الكريم قاسم، لتصبح بذلك أول وزيرة في العراق والدول العربية.

ساهمت في إصدار قانون الأحوال الشخصية العراقي سنة 1959 والذي منح حقوقاً عديدة للمرأة.

غادرت إلى أوروبا منذ السبعينيات، وتوفيت عام 2007 عن عمر يناهز الـ84 عاماً بعد صراع مع المرض.

أول رياضية عربية تحصل على ميدالية أولمبية: نوال المتوكل

ولدت العداءة المغربية نوال المتوكل في الدار البيضاء عام 1962 لأب رياضي وأخوة يمارسون ألعاب القوى. التحقت بالنادي البلدي في سن الـ15 لتكشف عن موهبة متميزة ساعدتها في الحصول على منحة دراسية من جامعة "آيوا" الأميركية لدراسة التربية البدنية التي تخرجت منها في عام 1989.

فازت المتوكل في سباق 400 متر حواجز خلال دورة الألعاب الأولمبية التي عقدت في لوس أنجلوس في الولايات المتحدة الأميركية عام 1984، لتكون بذلك أول عداءة عربية تحصل على ميدالية ذهبية.

وقام ملك المغرب آنذاك حسن الثاني بالاتصال بها شخصياً لتهنئتها على هذا الإنجاز. تقول المتوكل في حديث لصحيفة فاينانشال تايمز البريطانية عن إن الملك قال في مكالمته "أنا فخور جداً بك. البلد بأسره مبتهج لهذا الحدث. لقد جعلنا هذا النصر سعداء وفخورين بك".

أول امرأة عربية حصلت على جائزة نوبل: توكل كرمان

ولدت في اليمن عام 1979 وتخرجت من جامعة العلوم والتكنولوجيا عام 1999 لتعمل صحافية. أسست في 2005 منظمة "صحفيات بلا قيود".

حصلت على جائزة نوبل للسلام بالتشارك مع رئيسة ليبريا الين جونسون سيرليف، والناشطة الليبرية ليما غبوي "تقديراً للنضال السلمي لحماية المرأة وحقها في المشاركة في صنع السلام".

على موقعها الإلكتروني الخاص مقتطفات من خطابها أثناء حفل تسليم جائزة نوبل للسلام 2011، قالت فيه "إنني ألمح في الأفق عالماً جديداً، وعولمةً مشرقهً زاهرة... إنني أشاهد يقيناً بداية مرحلة تاريخٍ إنسانيٍ مزدهرٍ ومعطاء، بالخيرِوالسلام والحب والإخاء".

أول طيارة عربية: لطفية النادي

المصرية لطفية النادي، من مواليد 29 أكتوبر 1907. تأثرت بما قرأته عن الطيران وتشجيع الفتيات على تعلمه، فقررت الانضمام إلى مدرسة الطيران، التي كانت قد انشأت حديثاً، رغم معارضة والدها. نجحت في الحصول على إجازة الطيران سنة 1933.

وأصبحت لطفية النادي أول سيدة تقود طائرة بين القاهرة والإسكندرية، وثاني امرأة في العالم تقود طائرة منفردة.

بعد تقاعدها تم تعيينها أمينا عاما لنادي الطيران المصري.

عاشت النادي بقية حياتها في كندا ثم في سويسرا إلى أن توفيت سنة 2002 عن عمر 95 عاماً.

أول مغنية/ممثلة عربية تقف على المسرح: منيرة المهدية

ولدت منيرة المهدية عام 1885 في محافظة الشرقية في مصر. بدأت حياتها المهنية كمغنية حفلات في الزقازيق إلى أن انتقلت إلى القاهرة لتصبح مطربة محترفة وأول سيدة عربية تغني على خشبة المسرح ولقبت بـ"السلطانة". لحن أغنياتها كبار الملحنين كسيد درويش وسلامة حجازي.

كونت لنفسها فرقة خاصة باسم "الممثلة المصرية"، ومثلت رواية "كارمن" وأوبرا "مارك أنطوان وكليوباترا". تعرضت للمنافسة الشديدة بعد ظهور أم كلثوم على الساحة الفنية. توفيت في 11 مارس/آذار 1965.

من أشهر أغانيها: "يا بتاع التوت" و"أسمر ملك روحي".

أولى الصحافيات

تبرزعدة أسماء في مجال الصحافة، أولهن المصرية جليلة تمرهان التي كتبت أول مقالات متخصصة في مجلة "يعسوب الطب" في عام 1865، وبعدها بقليل مريانا مرآش في "مجلة الجنان" في سورية في1870 . وأصدرت هند نوفل أول مجلة نسائية في مصر في 1892 باسم "الفتاة". وكانت ماري العجي صاحبة أول مؤسسة صحافية في سورية "مجلة العروس" في 1910.

*الصورة: هل تعرف من كانت الوزيرة أو الصحافية الأولى؟/Shutterstock

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG