Accessibility links

بالفيديو.. حين تغني طفلة لأخيها القتيل


الطفلة سارة تغني لأخيها القتيل/إرفع صوتك

إرفع صوتك:

"الموت لا ما يرحم... سكتة وخذك من عندي"، بعينيها الدامعتين تكابر الطفلة سارة، وتصرّ على عدم نزولها، وهي تغني رثاءً على أخيها أنور الذي قتل في الموصل.

لكنها تضطر إلى مسح دمعة هربت مسرعة على وجنتها، عندما تغني بصوت يملؤه الحزن "لمن رحت من عندي ... بيا حال بعدك ظليت".

تقول سارة، في مقطع فيديو نشر على صفحة موقع (إرفع صوتك) في فيسبوك، "أغني للأطفال ولأخواتي فيبكون، وأنا أبكي معهم"، وقبل أن تنهي حديثها بالدموع، توضح الطفلة "أغني لأنور (شقيقها الذي قتل)، لأنه راح، ودعنا وقال باي ... وراح".

الفيديو أثار ردود أفعال من قبل متابعي الصفحة، وأجمع المعلقون على أن أطفال الموصل دفعوا ضريبة كبيرة، بسبب ظلم داعش وخسارة أفراد من عوائلهم.

يقول مسلم رمضان العبودي في تعليق على المقطع "هذه الطفلة عرفت معنى الموت وصارت تردد الأناشيد بحق أخيها، النظرة الأخيرة من المقطع تؤلم القلب".

ويتساءل مازن الطائي "في نظراتها شجون مليئة باليأس رغم صغر سنها إلا أنها بثت الحزن في قلوبنا، يا ترى من المسؤول؟ ولماذا؟

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG