Accessibility links

قصة وصورة.. المهم تخلصنا من الإرهاب


نور أحمد هاربة من الجانب الأيمن من الموصل/إرفع صوتك

بغداد - دعاء يوسف:

نور أحمد، 20 عاماً، التي هربت من الجانب الأيمن من الموصل مع بدء عملية استعادة المدينة من أيدي مسلحي داعش برفقة زوجها وأطفالها الأربعة تعيش اليوم بمخيم التكية الكسنزانية ببغداد.

تبدو نور مسرورة جدا وهي تقف بجوار الخيمة الخاصة بها، تتطلع إلى البعيد وتقول في حديث لموقع (إرفع صوتك) إنه "لديّ أمل. سنعود إلى مدينتنا".

وتضيف "لا يهم الدمار والحطام الذي حدث وسيعوض كل شيء؛ المهم التخلص من الإرهاب والسلامة والشعور بالأمان".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 001202277365

XS
SM
MD
LG