Accessibility links

طلبة سوريون مترجمون في خدمة اللاجئين


أطلق مجد السلوم (يسارا) رفقة طلبة آخرين مشروع الترجمة لصالح اللاجئين/إرفع صوتك

تركيا - محمد الناموس:

"كنت متخوفة وقلقة من عدم معرفتي اللغة التركية عند مجيئي للمشفى، لأنني لا أعرف كيف سأصف للطبيب التركي حالتي المرضية، وفوجئت بأحدهم يتكلم العربية ويساعدني في وصف حالتي. رافقني حتى انتهيت من المعاينة وأخذ الوصفة المناسبة".

هكذا عبرت اللاجئة السورية مها اليوسف عن امتنانها لطلبة سوريين لاجئين دشنوا مشروعا لمساعدة اللاجئين المرضى في المستشفيات التركية في التواصل مع الأطباء.

ودشن أكثر من 15 طالبا سوريا في تركيا مشروعا للترجمة المجانية في المستشفيات. وهو ما مكّن مها، المقيمة في ولاية سعرت جنوب شرقي تركيا، من التواصل بسهولة مع الطبيب.

يتلقى هؤلاء الطلبة تعليمهم الجامعي في جامعة مدينة سعرد. ويتناوبون فيما بينهم للتواجد بشكل دائم في المستشفيات الحكومية في المدينة من أجل الترجمة للاجئين السوريين والعراقيين.

علاوة على هذا، يتقن بعض الطلاب العاملين بالمشروع اللغة الكردية لمساعدة المتحدثين بها.

يقول مجد السلوم أحد الطلبة المتطوعين في المشروع لـ"إرفع صوتك"، "اللاجئون الموجودون في المدينة يواجهون صعوبات تتعلق باللغة، يصعب عليهم التعبير عن حالتهم في المستشفى. كنت سابقاً أعاني نفس الصعوبات عندما لم أكن متمكناً من اللغة التركية. قمت أنا وزملائي برصد واقع مشكلة التواصل، وهذا ما دفعنا لإطلاق هذا المشروع".

وأضاف "تحدثنا مع إدارة المستشفى، ونقوم حاليا بتقديم المساعدة في قسم الإسعاف. هناك ثلاثة طلاب يتناوبون يوميا على مساعدة اللاجئين".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG