Accessibility links

بالفيديو: لاجئة سورية تعيل أكثر من 12 فرداً في بلدين


لقطة من الفيديو

إرفع صوتك:

فرضت الحياة في مخيمات اللاجئين بلبنان واقعاً جديداً على بعض السوريين الذين تحولوا من مواطنين إلى لاجئين، ومنهم أميرة. فبعد أن كانت أميرة ربة منزل وأماً في مدينة حمص، أصبحت الآن لاجئة في لبنان مع زوجها وبعضاً من أطفالها بسبب تردي الظروف الأمنية والاقتصادية في بلدها.

وبعد وفاة الزوج أصبحت مسؤولة عن إعالة أطفالها الذين أتوا معها إلى لبنان وأطفالها الآخرين الذين بقوا في حمص، وذلك من خلال عملها في مخبز للمعجنات.

تقول لموقع (إرفع صوتك) "إن عاد الاستقرار لسورية، سأكون أول شخص يعود للوطن لأجتمع بجميع أولادي... حتى وإن جلسنا على التراب".

ويصل مجموع عدد الأشخاص الذين تعيلهم أميرة في كل من سورية ولبنان إلى 12 شخصاً.

شاهد معنا مقطع الفيديو التالي للتعرف على المزيد من التفاصيل:

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG