Accessibility links

شهادة صحافي نزح من هيت


عبد الله التركي إعلامي من هيت/إرفع صوتك

بغداد ــ ضحى هاشم:

عبد الله التركي شاب من مدينة هيت في محافظة الأنبار يعمل بالصحافة اضطر إلى ترك مدينته حين سيطر داعش عليها عام ٢٠١٤ لينزح إلى بغداد هو وعائلته ويبدأ بالعمل الصحافي مع النازحين الذي هو أحدهم والمدن التي كان يسيطر عليها داعش.

الصدمة بصديق العمر

يروي عبد الله بحزن عن لحظة تركه مدينته قائلا "يومها دفنت كامرتي وأرشيفي بالحديقة أني وصديق الطفولة" حيث حرم داعش أي آلات تصوير أو أي صوره تحوي على وجهه ظاهر.

بعد فترة، تفاجأ الشاب أن صديق الطفولة انتمى إلى داعش. يقول عبد الله "اتصل بيه يقول لازم تهتدي وتنتمي لدولة الإسلام وتترك الجاهلية". عند رفض عبد لطلب الصديق، فإذ به بقوم باستخراج الكاميرا المدفونة ويبيعها بالمزاد التابع لداعش.

ساعة الصفر

استقر عبد الله وعائلته في بغداد وبدأ بالعمل على توثيق قصص الجنود والضباط في ساحات القتال بعد بدأ علميات تحرير الأنبار. "صورت قصص مراح تروح من بالي وانطتني الحافز لكي أكمل نقل الحقيقة الي زيفها داعش والإعلام التابع له".

بعد سنتين ونصف من سيطرة داعش على هيت، استطاعت القوات العراقية تحريرها. وبهذه الفترة استطاع الصحافي الدخول إلى مدينته. يصف هذه اللحظة بقوله "كأنه واحد مضيع أمه من فتره طويلة وشافها بالصدفة".

الموصل

عند بدأ عمليات تحرير أيسر الموصل، لم يستطع عبد الله الذهاب إلى الموصل خوفا من الخلايا النائمة، لكن أحد أصدقائه الصحافيين الذي كان يعمل مع الوكالات الأجنبية أعطاه الحافز لكي يذهب للموصل، يقول عبد الله لموقع (إرفع صوتك) "قررت هاي المرة أشتغل مع المدنيين وقصصهم بعد التحرير".

قام بالتصوير في منطقة (الحمدانية وبرطلنه). ويروي أن المنطقتين كانتا "عبارة عن فحم، لكن وسط هذا الدمار اكو شخص فتح محل ومتحدي الوضع".

بعدها قام بالتصوير داخل سوق كوكجلي بعد تحريرها بأسبوعين. ويقول "تفاجأت بالزخم الموجود داخل السوق. يمكن بحجم زخم الشورجة".

مع انتهاء تحرير الموصل، يستعد الصحافي لعمليات تحرير غرب الموصل والقائم. ويقول "لازم نحافظ على منطقتنا ونؤمن بالوطن وبالأرض ونفكر أي غلط يكون من جانب ديني أو سياسي راح تكون نتيجته أرواح الشباب خارج المحافظة فلازم احنه الي نمنع هذا الغلط ينعاد".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 001202277365

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG