Accessibility links

قصة وصورة: رسالة من فتاتين إلى...


وسن الصالحي

بغداد – أسعد الزلزلي:

اسمي وسن خالد الصالحي وعمري ١٥ عاما. أنا تركمانية وأعتز بقوميتي وأعتز ببلدي المتنوع. أطلقوا علي لقب أصغر كاتبة بالعراق لأني استطعت أن أؤلف كتابا أنا وزميلتي إيناس الحسن. أسميناه "رسالة من فتالتين إلى..." وتركنا النهاية مفتوحة والرسالة موجهة للكثير من الأشخاص في المجتمع العربي ومفاهيمهم الخاطئة.

ما دفعني للكتابة هو حبي لها وأيضا ما دفعني أكثر هو مطالبتي بحقوق المرأة وخوفي من طغيان التطرف والكراهية على كل مبادئ الحب والإنسانية. الكراهية هي العدو الأول للمجتمع وللثقافة وللحرية ونتيجتها كانت الخراب المتمثل بداعش.

ورسالتي التي وجهتها للشباب بالدرجة الأولى في كتابي كانت تدعو لنبذ العنف واحترام المرأة وحقوق الطفل والابتعاد عن ذكورية المجتمع ومثل ما يقال "صغير القوم خادمهم".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG