Accessibility links

القوات النظامية على مشارف آخر معاقل داعش بحمص


عناصر في القوات النظامية السورية في حمص- أرشيف

المصدر - موقع الحرة:

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الجمعة بأن القوات النظامية السورية مدعومة جوا من روسيا، وصلت إلى مشارف بلدة السخنة التي تعد آخر معقل لداعش في محافظة حمص وسط سورية.

وقال مدير المرصد المعارض رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية "تمكنت قوات النظام ليلا من الوصول إلى أطراف السخنة"، مشيرا إلى "معارك عنيفة تدور بين الطرفين يتخللها قصف صاروخي ومدفعي من قوات النظام".

وشن الطيران الروسي بالتزامن مع تقدم القوات النظامية غارات كثيفة على مواقع المتشددين في المدينة وأطرافها.

ويسيطر المتشددون منذ سنة 2015 على السخنة الواقعة على بعد نحو 70 كيلومترا شمال شرق مدينة تدمر الأثرية التي استعادت قوات النظام السيطرة عليها للمرة الثانية في آذار/مارس الماضي بدعم روسي.

وتحظى السخنة بأهمية استراتيجية إذ ستمهد السيطرة عليها الطريق أمام التقدم باتجاه محافظة دير الزور (شرق) الخاضعة بمعظمها لداعش.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG