Accessibility links

قصة وصورة: كفيف يمني... أشعر بسعادة أعجز عن وصفها


محمد مسعد المرادي

صنعاء – غمدان الدقيمي:

محمد مسعد المرادي (45 عاما) كفيف يمني يجلس في رصيف داخل باحة مستشفى حكومي بالعاصمة صنعاء، يتلو آيات من القرآن الكريم، جاهداً في لفت انتباه المارة لمساعدته بقليل من المال يسد به رمقه وأفراد أسرته المكونة من زوجة وستة أطفال، كما يقول.

يضيف المرادي لموقع (إرفع صوتك):

لا أستطيع السير كالمبصرين ولا مزاولة أي عمل، لذلك منذ طفولتي أتسول. بمعنى آخر أقرأ القرآن في أرصفة الشوارع والناس تساعدني بما سخره الله.

أنا كفيف منذ ولدت، ولي أربعة أشقاء (ذكور وإناث) جميعهم كفيفين، ورثنا ذلك من والدي، لكنني أشعر بسعادة أعجز عن وصفها لأن أطفالي الستة غير كفيفين وجميعهم مهتمين بدراستهم (التعليم)، أمنيتي أن أشاهدهم سعيدين ومستقرين مستقبلا.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG