Accessibility links

قصة وصورة: لحم بعجين الموصل في السليمانية


علي نجح في تأسيس مشروعه الخاص في مدينة السليمانية

السليمانية - صفاء المنصور:

علي شاب نازح من مدينة الموصل. أسّس مشروعه الخاص في مدينة السليمانية بمساعدة بعض أصدقائه.

يقول علي لموقع (إرفع صوتك):

"نزحت من منطقة سادة وبعويزة شمال مدينة الموصل بعد سيطرة داعش على المدينة، وافتتحت مطعم اللحم بالعجين في مدينة السليمانية في إقليم كردستان العراق.

هذه الأكلة الموصلية كان القليل من أهالي السليمانية يعرفونها في السابق، لكنهم أحبوها الآن، يعمل معي كادر من الموصل كي نحافظ على نفس المذاق والطعم المصلاوي للحم بالعجين.

السمعة الطيبة هي رأس مالنا ولن نفرط بها. نستخدم في عملنا اليومي لحوم طازجة من القصاب حتى نحافظ على الطعم الأصلي لهذه الأكلة، وعملنا جيد جدا خصوصا خلال فصل الصيف موسم السياحة".

ويشير هذا الشاب الموصلي إلى أنه سيفتتح فرع آخر لمطعمه في الموصل فيما إذا استقرت الأوضاع في هذه المدينة لكنه يرى أن الأمر ليس بهذه السهولة. ويوضح: "الموصل بحاجة الى حاكم فعلي يستطيع السيطرة على الأوضاع، ويجب أن تنال جميع المكونات حقوقها دون التجاوز على حقوق الآخرين".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG