Accessibility links

تكلفة دعم الوقود في مصر ترتفع لأكثر من الضعف


محطة وقود في القاهرة - أرشيف

المصدر - موقع الحرّة:

قال وزير البترول المصري طارق الملا الثلاثاء إن تكلفة دعم المواد البترولية في البلاد قفزت إلى نحو 120 مليار جنيه (6.75 مليار دولار أميركي) في السنة المالية الأخيرة وذلك بفعل تحرير سعر صرف الجنيه.

وكان دعم الوقود في السنة المالية السابقة 2015-2016 بلغ 51 مليار جنيه مما يعني أن تكلفة الدعم زادت 69 مليار جنيه بما نسبته 135.3 بالمئة.

تبدأ السنة المالية لمصر أول تموز/يوليو وتنتهي في 30 حزيران/يونيو.

وقال الملا لوكالة رويترز إن "تحرير سعر الصرف ساهم في ارتفاع فاتورة دعم المواد البترولية".

ورفعت مصر أسعار المواد البترولية مرتين في فترة زمنية لا تتجاوز ثمانية أشهر وكان آخرها في حزيران/يونيو.

ويبلغ الدعم المقدر للمواد البترولية في ميزانية العام المالي الجديد بنحو 110 مليارات جنيه، وهو ما يوازي ثلث إجمالي الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية المستهدفة.

وتسلمت مصر في 13 من تموز/يوليو الجاري شريحة جديدة بقيمة 1.25 مليار دولار من قرض صندوق النقد الدولي الذي يبلغ 12 مليار دولار، بعد أن أشاد الصندوق بالإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها القاهرة حاليا لـ"كبح جماح التضخم وخفض عجز الموزانة".

ويدعم صندوق النقد توجه الحكومة المصرية نحو خفض الإنفاق على دعم الكهرباء والمحروقات.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG