Accessibility links

الموصل.. أفواج على الجسر


خطر داعش ما يزال قائما في الموصل

المصدر - موقع الحرّة:

يقف أبو غازي ليدخن سيجارة أمام ما كان يوما منزله في المدينة القديمة بالموصل وسط سكون لا يقطعه سوى وقع أقدام بضعة جنود يقومون بدورية في المكان، وصوت قطع الصفيح الملتوية والستائر الممزقة وهي تصفق بفعل هبات الريح.

قال الرجل وهو ينظر لصفوف متراصة من الأبنية المنهارة وقد تناثرت محتوياتها في الشوارع "ينبغي هدمه كله والبدء من جديد. لا مجال لإعادة إعماره وهو بهذا الشكل".

وعلى بعد مئات الأمتار من المنزل أطلقت الشرطة الأربعاء النار على مقاتل من داعش بعدما خرج يطلق النار من نفق تحت الأرض بشارع المكاوي.

وروى عمال إنقاذ وسكان في غرب الموصل قصصا مشابهة في الأيام القليلة الماضية.

وقال متحدث عسكري إن غرب الموصل لا تزال منطقة عسكرية مع استمرار عمليات بحث عن مشتبه بهم وألغام وعبوات ناسفة، مضيفا أن المنطقة غير آمنة لعودة السكان في الوقت الراهن.

لكن في دورة الحماميل داخل مصنع صغير لخزانات المياه والغاز قال رائد عبد العزيز إنه شجع جيرانه على العودة رغم الخطر الحقيقي القائم بعد أسابيع من إعلان الحكومة انتصارها على التنظيم المتشدد.

اقرأ التقرير كاملا

XS
SM
MD
LG