Accessibility links

بالفيديو: "الضحكة تلوكلنا" في بغداد


الناشطة شموس كاظم تقف قرب تمثالي شهرزاد وشهريار/إرفع صوتك

إرفع صوتك:

قرب تمثالي "شهريار وشهرزاد" في شارع أبو نؤاس وسط بغداد، تقف الناشطة شموس كاظم لتصور مقطع فيديو تقول فيه "مرحبا أنا اليوم عند تمثال شهرزاد وشهريار أستمع لحكاياتهم عن بغداد الجميلة (...)"، وتسرع بأرسال المقطع إلى متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تسرد في الحديث عن العاصمة.

تحاول الناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي أن تعكس صورة إيجابية عن العراق، ضمن حملة أطلقتها باسم "الضحكة تلوكلنا".

وتقول في حديث مصور لموقع (إرفع صوتك) "بدأت فكرة الحملة عندما كنت خارج العراق، حيث وجدت أن نظرة الأجانب للعراق تقتصر على الحرب والدمار"، مضيفة "فاستخدمت السوشيال ميديا كوسيلة لعكس الجانب الإيجابي عن العراق، والشباب الموجود بالداخل".

وتنقل شموس أحاديث متابعيها والذين كان معظمهم من البنات، "قالوا لي: أنت تظهرين لنا وجه عن البنت العراقية لم نكن نتوقع أننا نتمكن من القيام به".

وتتابع "عندما نراك مهتمة وتتكلمين عن قضايا مختلفة، تعطينا الحماس لنمشي في نفس الطريق".

وتجد الناشطة شموس أن مشكلة تضييع المواطن العراقي لحقوقه هي ليست وليدة اليوم، بل نتاج تراكم السنين، وتحاول أن تسلط الضوء من خلال حملتها على تلك الحقوق، بحسب وصفها.

وتؤكد أن الحملة حققت مرادها، وتقول "من خلال الفيديوهات أضافوني أناس كثيرين على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وهم يريدون الانضمام إلى مثل هذا التجمع والمشاركة بالحملات التطوعية".

أثار مقطع الفيديو اهتمام المتابعين لصفحة موقع (إرفع صوتك) على فيسبوك.

وتعلق المتابعة رشا وليد "نحتاج أيضا إلى إطلاق حملات لتنظيف بغداد وإرشاد الناس عن تنظيم أمور لم تتمكن الحكومة من تنفيذها".

فيما يدعو المتابع جاسم الساعدي إلى تنفيذ مثل هذه الحملة "في كل محافظات العراق".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG