Accessibility links

بعد تحرير نينوى بالكامل.. موصليون يطالبون بحماية الأراضي المحررة


عضو فريق طبي عراقي في مخيم للنازحين قرب تلعفر في نينوى/وكالة الصحافة الفرنسية

الموصل صالح عامر:

بعد مشاهدته إعلان تحرير قضاء تلعفر وانتهاء عمليات تحرير محافظة نينوى بالكامل من التلفاز في المقهى القريب من منزله في الجانب الأيسر، طغت الفرحة والابتسامة على وجه الموطن هيثم عزيز الذي عبر عن أمنياته بأن لا تتكرر الأحداث التي شهدتها مدينته خلال السنوات الثلاث الماضية.

ويقول عزيز لموقع (إرفع صوتك) "اليوم نستطيع أن نقول إننا نشعر بالارتياح والاطمئنان بتحرير كامل أراضي محافظة نينوى. ينبغي أن يتعلم الجميع من مواطنين وسياسيين وحكومة من هذه التجربة ويحافظوا على الأمن والاستقرار، ويجب على الأهالي أن يتعاونوا مع الحكومة والقوات الأمنية".

اقرأ أيضا:

كيف سينعكس انتصار تلعفر على العراق؟

تجارب نساء تصدّين لداعش في الموصل

فرحتنا كبيرة

أما المواطنة باسمة محسن فتعبر عن سعادتها بالقول "فرحتنا كبيرة والعيد عيدان، عيد الأضحى وعيد تحرير كامل محافظة نينوى، نشكر القوات الأمنية التي حررتنا وندعو لشهدائهم بالرحمة والمغفرة وللجرحى الشفاء العاجل. ونتمنى استمرار الأمان وعدم عودة داعش أو أي جهة إرهابية أخرى مرة ثانية إلى مناطقنا".

بدوره، يضيف المواطن مصطفى سامر " نهنئ الشعب العراقي وأهالي محافظة نينوى بطوي صفحة داعش نهائيا من المحافظة، ونشكر رئيس الوزراء حيدر العبادي والقوات الأمنية لتحريرهم أراضي محافظتنا. ونتمنى استثمار هذا النصر بتوفير فرص العمل وتحقيق الاستقرار".

توفير الخدمات

من جانبه يشير المواطن غيث شاكر إلى أن التحرير سيكتمل بتوفير الخدمات، ويضيف "نريد الماء والكهرباء والمستشفيات. نريد فرص عمل لأن التحرير يعد الحدث رقم واحد ولا بد من الاستفادة منه في خدمة المواطن".

ويشكر خالد محمد القوات الأمنية ويتابع "هذه فرحة لكل العراقيين وفرحة لا توصف ونتمنى الامن والأمان لكل العراقيين وأن يعم الاستقرار كافة مدن العراق".

من جهته يعبر سيف أحمد عن شعوره بتحرير كامل محافظة نينوى "فرحة كبيرة لا توصف والحمد لله تحررت جميع أراضي محافظة نينوى. وهذا اليوم الذي كنا ننتظره من أكثر من ثلاث سنوات وهو هذا العيد الحقيقي لنا كأهالي الموصل".

العيد عيدان

أما ماهر محمود فيقول "اليوم العيد عيدان عيد تحرير نينوى اليوم وغدا عيد الأضحى المبارك، نشكر القوات الأمنية ونقول لهم لقد حررتم أرضنا وطردتم داعش. نريد منكم مواصلة هذه السياسية بالعمل على حماية المواطن وأمنه واستقراره".

ويضيف مصطفى صديق "سعداء اليوم بالنصر على تنظيم داعش. ونشكر القوات الأمنية لأنها حررتنا من تنظيم داعش الإرهابي. ونستطيع أن نقول اليوم هو عيد النصر والفرحة الكبيرة".

من جهته، يؤكد المواطن عبد الناصر خليل "اليوم أنا سعيد لأني تحررت من داعش ولأني أسمع خبر تحرير محافظة نينوى بالكامل. نشكر كل من ساهم بتحريرنا، ونطالب الحكومة العراقية بالعمل على حماية أرض العراق وأمنه وسلامة جميع مدنه ومواطنيه".

من جانبها، تردف المواطنة إسراء يوسف "أنا فرحانة بشكل كبير بهذه المناسبة. كانت تجربة أليمة لأهالي الموصل. نتمنى عدم تكرارها مرة أخرى. لقد ظلمنا كثيرا بسبب حكم داعش، واليوم نأخذ ثائرنا منه بإعلان تحرير كامل أراضي محافظة نينوى".

ويُشدد المواطن بكر بشير "داعش انتهى عسكريا في محافظة نينوى. نتمنى عدم عودته. نطالب الحكومة بالوفاء لدماء شهداء القوات الأمنية وكذلك المدنيين بعدم السماح لتكرار ما حصل في الموصل. عليها العمل بالاستفادة مما حصل بالموصل وكذلك بعد التحرير حيث الثقة والعلاقة الجيدة بين القوات الأمنية وأهالي الموصل والتي هي فرصة سانحة أمام الحكومة".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG