Accessibility links

قصة و صورة.. أريد أن أكون معلما


وليد صلاح

أربيل - سعيد محمد:

وليد صلاح (١٣ عاما) فتى نازح من حي الكرامة في الجانب الأيسر من مدينة الموصل. يسكن حاليا مع عائلته في قضاء خبات التابع لمحافظة أربيل.

يقول صلاح لموقع (إرفع صوتك):

"أستيقظ كل يوم في الساعة الثامنة صباحا وأذهب الى الفرن لشراء الكعك ومن ثم آتي إلى هذا الشارع لبيعه. أحصل يوميا على مبلغ مالي من خلال عملي يتراوح ما بين ٥- ١٠ آلاف دينار عراقي.

شاهد أيضاً:

قصة وصورة.. المودة بين العراقيين

أعمل طول النهار لأعيل عائلتي فأبي معاق لا يستطيع العمل. ونسكن في بيت إيجار يبلغ إيجاره ٢٥٠ ألف دينار عراقي. أخي الصغير يعمل أيضا في شارع آخر فالمعيشة صعبة ونحتاج إلى المال لتسيير حياتنا اليومية.

أتمنى أن أعود إلى المدرسة كي أصبح معلماً في المستقبل وأعلم الأجيال لأن التعليم جميل".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG