Accessibility links

رأي: مشكلة تحالف مسيحيين مع الأسد


ميشال عون

بقلم حسين عبد الحسين

في النصف الثاني من تسعينيات القرن الماضي، وقف في "ساحة ساسين"، في حي الأشرفية في بيروت، عدد من اللبنانيين المسيحيين من مؤيدي الجنرال المنفي حينذاك في فرنسا ميشال عون، ووقف في صفهم عدد من المسلمين والملحدين وغيرهم، وهتف المتظاهرون للحرية، واعترضوا على قيام السلطات اللبنانية بمنع بث مقابلة الإعلامية ماغي فرح مع عون، على قناة "أم تي في".

كانت حكومة بيروت خاضعة بالكامل لسيطرة نظام الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد، وكان المسيحي عون معارضا للأسد، فانقضت القوات الأمنية اللبنانية على المتظاهرين، وأدت المواجهات إلى جرح عدد من المتظاهرين، واعتقال كثيرين. ثم تعرض من تم اعتقالهم لإهانات والمزيد من الضرب.

اقرأ المقال كاملا

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG